الخطوط العريضة الرئيسية لتدريبات الجيش المصري السنوية: العدو من الشرق.

 نشر موقع نيزف العبري تقريرا حول الجيش المصري جاء فيه انه على الرغم من وجود اتفاق سلام بين إسرائيل ومصر منذ 40 عامًا، وان هناك تعاون أمني واستخباراتي وثيق بين جيشي البلدين، الا ان مخططات الجيش المصري لا تزال تشير الا ان إسرائيل هي العدو الرئيسي في المنطقة.

الخطوط العريضة الرئيسية لتدريبات الجيش المصري السنوية: العدو من الشرق.

فقد قام الجيش المصري بإجراء مناورات حول نظام الدفاع الجوي،  من اجل رفع قدراته للتعامل مع كافة الاحتمالات القادمة من جهة إسرائيل. فقد تدرب الجنود المصريين على التعامل مع سلاح الجو الإسرائيلي. وذلك من خلال تقديم عرض مصور ونماذج لأنظمة الاسلحة المتقدمة التي يستخدمها سلاح الجو الإسرائيلي.

وقد عرض التقرير صورا من داخل مركز القيادة والسيطرة بالجيش المصري، والذي تجرى داخله مناورة الدفاع الجوي المصري، وهي تعرض نماذج من أنظمة الأسلحة الإسرائيلية ونماذج الطائرات التي يستخدمها جيش الدفاع الإسرائيلي حاليًا. كما تطرق التقرير ان قيام الجيش المصري بتدريب وحدات “صيد الدبابات” وقد تم تدريب الجنود على دبابة مركافا الإسرائيلية. وقد اختتم التقرير ان الجيش المصري عمل مؤخرا على تحديث مطارات عسكرية، وهي بكل تأكيد ليست لمحاربة الارهاب كم تزعم. وإنما هناك خططا ما لدى الجيش المصري .(نيزف العبري)

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.