المرصد الاقتصادي – 31 اكتوبر 2020

يتناول التقرير أهم تطورات المشهد الاقتصادي المصري ودلالات هذا التطور خلال النصف الثاني من شهر أكتوبر 2020، وذلك على النحو التالي:

أولاً: التطورات المالية

  1. البورصة تخسر 6.5 مليار جنيه في ختام التعاملات  18/10
  2. البورصة المصرية تفقد 338 مليون جنيه في ختام تعاملات اليوم 19/10
  3. البورصة تخسر 2.1 مليار جنيه في ختام التعاملات  20/10
  4. البورصة تواصل المسار الهابط و تخسر 3.9 مليار جنيه بالختام 21/10
  5. البورصة تغلق على تراجع 1%.. ورأس المال السوقي يفقد 8.8 مليار جنيه 22/10
  6. البورصة تخسر 10.4 مليار جنيه في الختام، ومؤشرها الرئيسي يهبط 3.5%  25/10
  7. البورصة تربح 1.3 مليار جنيه في ختام جلسة الاثنين 26 /10
  8. البورصة تتعافي وتربح 5.9 مليار جنيه في الختام وسط انتهاء أزمة التجاري الدولي 27/10
  9. البورصة “تجني أشواك استقالة مدير “التجاري الدولي” بخسائر 3.7 مليار جنيه 28/10

دلالات التطورات المالية:

  • أنهت البورصة المصرية تعاملات شهر أكتوبر الجاري علي تراجع جماعي لكل المؤشرات، وخسر رأس المال السوقي للبورصة المصرية بنحو 13.3 مليار جنيه خلال جلسات شهر أكتوبر قادها تراجع التجاري الدولي في الأسبوع الأخير من التعاملات بسبب إقالة رئيسه مما تسبب في حدوث تذبذب للسهم .
  • وأغلق رأس المال السوقي  عند مستوى 605.4 مليار جنيه، بنسبة انخفاض 2.2%
  • فى الوقت نفسه نقترب من بداية الأسبوع الأخير فى سباق انتخابات الرئاسة الأمريكية المقرر لها مطلع الشهر المقبل، مما قد يسبب تقلبات فى أسواق المال العالمي، الأمر الذ قد يتسبب في استمرار التراجع خلال الأسبوعين القادمين.
  • يمكن القول أن امتصاص توابع خبر ترك رئيس البنك التجاري الدولي لمنصبه جاء سريعا حيث عوضت شهادة إيداع البنك التجاري الدولي ببورصة لندن خلال جلسة الجمعة الماضية خسائرها بنسبة 90% لتنهى الأسبوع عند سعر 4 دولارات وهو ما يعادل سعر السهم بالبورصة المصرية.



ثانياً: القطاع النقدي

  1. الدين الخارجي لمصر يرتفع 12.2% إلى 123.49 مليار دولار بنهاية يونيو
  2. المركزي”: 201.7 مليار جنيه زيادة فى تمويلات المشروعات الصغيرة منذ 2015
  3. «المصرية للمطارات» تبدأ مفاوضات لاقتراض 2.5 مليار جنيه
  4. السيسي يصدق على اتفاقية التسهيلات الإسلامية مع بنك أبو ظبي بمبلغ 510 ملايين دولار
  5. وزارة الزراعة: قروض بفائدة تصل 5% لصغار المربين لمشروع البتلو
  6. %10.4 نمواً فى تحويلات المصريين بالخارج العام المالي الماضي
  7. ارتفاع المعروض النقدي 18% في سبتمبر الماضي
  8. بنك القاهرة يعتزم الحصول على تمويل 50 مليون دولار من «الأوروبي لإعادة الإعمار»

دلالات القطاع النقدي:

إقالة رئيس مجلس إدارة البنك التجاري الدولي

  • شهد القطاع المصرفي نهاية الأسبوع الماضي تغييرا مفاجئا لواحد من أهم قياداته، عندما أقيل هشام عز العرب رئيس مجلس إدارة البنك التجاري الدولي، لمدة 18 سنة، ليفقد القطاع واحدا من أنجح المديرين التنفيذيين فى العقود الأخيرة.
  • *    جاءت الإقالة بعد ملاحظات أبداها البنك المركزي واستخدم فيها صلاحياته الجديدة التى منحها له قانون البنوك الجديد الذي صدر قبل شهر.
  • وقد تداولت وسائل الإعلام خطاب من البنك المركزي ممهور بتوقيع نائب محافظ البنك المركزي جمال نجم، يكشف فيه إقالة رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب للبنك، نتيجة وجود مخالفات جسيمة لأحكام قانون البنك المركزي والجهاز المصرفي والتعليمات الرقابية، والقرارات الصادرة عن البنك المركزي المصرى والأعراف والممارسات المصرفية السليمة كشف عنها التفتيش الميداني على البنك.
  • وأدت تلك الأنباء إلى تراجع شهادات الإيداع الدولية للبنك فى بورصة لندن بما يصل إلى 41% فى تعاملات الخميس الماضي، إلا أن تعاملات الجمعة شهدت ارتدادة قوية لشهادة الإيداع فى بورصة لندن ليرتد منها إلى مستوى 4.1 دولار للشهادة.
  • يذكر أن البنك الأهلي المصرى رفع حصته فى رأسمال البنك التجاري الدولي إلى 7.96% خلال العام الجاري ليصبح أكبر مساهمي البنك متخطياً «فيرفاكس» الكندية والمالكة لنسبة 6.55%، فيما يمتلك بنك «مصر» حصة تقدر بنحو 0.334% من رأسمال البنك، وجهاز أبو ظبى للاستثمار حصة 4.5%..
  • من الواضح أن إقالة عز العرب ليست لمخالفات البنك كما قال بيان المركزي، حيث ينص القانون على أكثر من مستوي من الإنذارات عند حدوث تلك المخالفات وذلك لم يحدث في هذه الحالة.
  • ويبرهن علي خطأ الزعم بوجود مخالفات تعيين المسئول عن الحوكمة بالبنك كبديل لعز العرب، وهو أكثر المسئولين عن المخالفات المزعومة حال وجودها.
  • الخلافات مع عز العرب متداولة منذ أكثر من عام ويمكن القول أن إدراج النص القانوني الذي يجيز للبنك المركزي إقالة رؤساء مجالس الإدارة كان المقصود الأول به هو عز العرب.
  • تنويه هام: كان لإصدارات المعهد المصري فضل السبق في التأكيد علي شبهات الفساد التي تلاحق وزيرة الاستثمار السابقة وخاصة في توسطها لتأجيل مديونيات مستحقة للبنوك وغيرها وذلك في التقرير الاستراتيجي ( الاقتصاد المصري بعد عام 2013).

الدين الخارجي يقفز بنسبة 12.2% الشهور الثلاثة الأخيرة:

  • قفز الدين الخارجي لمصر بنسبة 12.2% تقريبا خلال الشهور الثلاثة الأخيرة من العام المالي 2019/2020 ليسجل 123.49 مليار دولار بنهاية يونيو الماضي مقابل 111.29 مليار دولار فى مارس السابق عليه، بزيادة بلغت 12.2 مليار دولار.
  • وعلى أساس سنوي، ارتفع الدين الخارجي بمعدل 14.79% من مستوى 108.699 مليار دولار فى يونيو 2019. وفق بيانات صادرة اليوم الاثنين عن البنك المركزي المصري.
  • وعن تفاصيل المديونية، أشارت البيانات الى ارتفاع الدين الخارجي طويل الأجل بمعدل 11.6% على أساس ربع سنوي ليصل الى 112.6 مليار دولار بنهاية يونيو 2020 مقابل 100.97 مليار دولار فى مارس 2020، بفارق بلغ 11.65 مليار دولار.
  • بينما تقلص الدين الخارجي قصير الأجل بنسبة 5.3% بقيمة 549.5 مليون دولار ليسجل مستوى 10.866 مليار دولار بالمقارنة مع 10.316 مليارا خلال نفس فترة المقارنة.
  • وطبقا للبيانات، ارتفع نصيب البنك المركزي من الدين الخارجي خلال الربع الأخير من العام المالي الماضي إلى 27.885 مليار دولار مقابل 27.780 مليار دولار خلال الربع السابق عليه.
  • وارتفع نصيب الحكومة من الدين الخارجي خلال الأشهر الثلاث الأخيرة من العام المالي السابق بنحو 8.948 مليار دولار ليسجل 69.35 مليار دولار نهاية يونيو 2020، مقابل 60.404 مليار دولار نهاية مارس 2020.
  • كما زادت ديون البنوك الخارجية لتسجل خلال الربع الأخير من العام المالي الماضي نحو 11.920 مليار دولار مقابل 8.252 مليار دولار نهاية الربع السابق عليه.
  • في حين تراجعت الديون الخارجية للقطاعات الآخرى طفيفًا خلال الثلاثة أشهر الأخيرة من العام المالي الماضي، لتصل إلى 14.331 مليار دولار مقابل 14.854 مليار دولار في الثلاثة أشهر السابقة عليه.

أسباب ارتفاع الدين الخارجي في الأشهر الثلاثة الأخيرة

  • حصلت مصر خلال الربع الرابع من العام المالي الماضي على تمويلين من صندوق النقد الدولي أحدهما عبر برنامج التمويل السريع بنحو 2.8 مليار دولار، والآخر بقيمة ملياري دولار هي الدفعة الأولى من اتفاق الاستعداد الائتماني بقيمة 5.2 مليار جنيه على مدار عام.
  • كما باعت مصر سندات في الأسواق الدولية بقيمة 5 مليارات دولار في مايو الماضي. وذلك ضمن إجراءاتها التحفيزية لدعم الاقتصاد خلال أزمة كورونا.
  • يذكر أن الدين الخارجي لمصر شهد تراجعًا في الربع الثالث من العام المالي الماضي لأول مرة منذ 4 سنوات ونصف.

زيادة حجم محفظة القروض والتسهيلات الممنوحة للشركات والمنشآت المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر

  • أعلن البنك المركزي المصرى زيادة حجم محفظة القروض والتسهيلات الممنوحة للشركات والمنشآت المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر خلال الفترة من ديسمبر 2015 وحتى يونيو الماضي، بنحو 201.7 مليار جنيه استفاد منها أكثر من مليون و61 ألفا و246 مشروعا.
  • وذكر البنك المركزي فى تقرير له حصلت كالة أنباء الشرق الأوسط على نسخة منه، إن حجم التمويل الممنوح للمشروعات الصغيرة خلال الفترة بلغ 111.4 مليار جنيه، استفاد منها 113 ألف و968 مشروع، فيما بلغ حجم التمويل الممنوح للشركات والمنشآت المتوسطة 65 مليار جنيه، استفاد منها 7984 مشروعا.
  • وأوضح التقرير أن إجمالي حجم التمويل المقدم للمشروعات متناهية الصغر بلغ خلال الفترة من ديسمبر 2015 وحتى يونيو 2020 نحو 25.3 مليار جنيه، استفاد منها 939 ألفا و294 مشروعا.
  • ونبه إلى أن التركيز في توجيه التمويل لم يقتصر على فئة معينة من الشركات الأكبر حجما، بل شمل كافة أنشطة المشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر بجانب المتوسطة، وهو ما كان له أكبر الأثر في توفير فرص العمل وخفض نسب البطالة خلال الفترة.
  • ولفت إلى أن القطاع الخدمي استحوذ على النسبة الأكبر من حجم التمويلات الممنوحة بنسبة بلغت 36.5% بقيمة بلغت 73.6 مليار جنيه ، تلاه القطاع الصناعي بنسبة 33.3% وبقيمة 67.1 مليار جنيه، ثم القطاع التجاري بحجم تمويلات بلغت 38.3 مليار جنيه شكلت بنسبة 19% من حجم التمويلات الممنوحة، وكانت حصة القطاع الزراعي 11.2% من حجم التمويلات بقيمة بلغت 22.7 مليار جنيه.
  • وبحسب التوزيع الجغرافي للمناطق المستفيدة من التمويلات الممنوحة لقطاع الشركات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر خلال الفترة من ديسمبر 2015 وحتى يونيو 2020، أوضح البنك المركزي أن محافظة القاهرة كان لها نصيب الأسد من تلك التمويلات بنسبة بلغت 31.4% بلغت قيمتها 63.4 مليار جنيه.
  • وجاءت محافظة الجيزة فى المرتبة الثانية من حيث الحصول على التمويلات لقطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر بنسب بلغت 15.5% وبقيمة 31 مليار جنيه ، ثم الإسكندرية 13.3 مليار جنيه بنسبة بلغت 6.6%.
  • وأوضح تقرير البنك المركزي أن محافظة الشرقية جاءت فى المرتبة الرابعة بقيمة تمويلات بلغت 11.2 مليار جنيه، شكلت نسبة 5.5% من حجم التمويلات الممنوحة خلال الفترة، تلاها محافظة الدقهلية بقيمة 10.5 مليار جنيه ونسبة 4.4%، ثم محافظة أسيوط 8.8 مليار جنيه شكلت نسبة 4.1%.
  • وبلغت حصة محافظة المنوفية من حجم التمويلات الممنوحة لقطاع الشركات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر خلال الفترة من ديسمبر 2015 وحتى يونيو 2020 نحو 8.2 مليار جنيه بنسبة بلغت 3.5% ومحافظة الغربية 7.1 مليار جنيه بنسبة 3.5%، ثم المنيا بقيمة 6 مليارات جنيه بنسبة 3% وسوهاج 5.9 مليار جنيه بنسبة 2.9%، فيما استحوذت باقي المحافظات على 36.1 مليار جنيه بنسبة بلغا 17.9%.

ارتفاع تحويلات المصـريين العاملين بالخارج

  • أظهرت البيانات الأولية ارتفاع تحويلات المصـريين العاملين بالخارج خلال السنة المالية 2019-2020 ‏‏‏بمعدل 10.4%‏ لتسجل أعلى مستوى تاريخي لها بلغ نحو 27.8 مليار دولار (مقابل نحو 25.2 مليار دولار خلال السنة المالية السابقة).
  • كما ارتفعت تحويلات المصـريين العاملين بالخارج خلال شهر يونيو 2020 بمعدل 33.7% لتصل إلى نحو 2.6 مليار دولار (مقابل نحو 1.9 مليار دولار خلال شهر يونيو 2019).
  • وجدير بالذكر تراجعت تحويلات المصـريين العاملين بالخارج خلال الفترة أبريل/يونيو 2020 ‏‏‏بمعدل 10.5%‏ لتسجل نحو 6.2 مليار دولار (مقابل نحو 6.9 مليار دولار خلال نفس الفترة من العام السابق).

ثالثا: المالية العامة

  1. عجز موازنة العام الماضي 7.9% من الناتج المحلى والفائض الأولى 1.8%
  2. بتكلفة 6.1 مليار جنيه مشروع قانون تحسين أوضاع المعلمين 
  3. «معيط»: أكثر من 20 مليار دولار استثمارات الأجانب فى سوق الدين المصرى

دلالات المالية العامة:

مشروع قانون تحسين أوضاع المعلمين بالتعليم العام والأزهري:

  • استعرض مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار التابع لمجلس الوزراء ملامح مشروع قانون تحسين أوضاع المعلمين بالتعليم العام والأزهري والذي وافق عليه مجلس الوزراء تمهيدًا لعرضه على البرلمان.
  • يتضمن مشروع القانون إصلاحات هيكلية للأجور بقطاع التعليم قبل الجامعي، وكذلك إنشاء صندوق للرعاية الاجتماعية والمالية للمعلمين؛ بما يُسهم في تحسين الأوضاع المالية لجميع القائمين على العملية التعليمية.
  • وسيصل عدد المعلمين المستفيدين من القانون ٢,١ مليون معلم، وقد بلغت تكلفة الإصلاحات الهيكلية لتحسين أجور المعلمين ٦,١ مليار جنيه.
  • كما شمل مشروع القانون زيادة ٢٥%؜ في مكافأة امتحانات النقل بتكلفة سنوية ٢,٣ مليار جنيه وبلغت التكلفة السنوية لحافز تطوير التعليم قبل الجامعي ١,٥ مليار جنيه لـ ٣١٥ ألف معلم بمرحلة رياض الأطفال.

رابعاً: القطاع الخارجي

  1. %40  تراجعاً فى صادرات “الزجاج” خلال العام الحالي
  2. وزارة التجارة: 1.677 مليار دولار قيمة صادرات الحاصلات الزراعية خلال 8 شهور
  3. 3.9 مليار دولار صادرات «مواد البناء» خلال 8 أشهر
  4. وزيرة التجارة: 21.8 مليار دولار حجم الاستثمارات الأمريكية في مصر
  5. صادرات مصر من الذهب والأحجار الكريمة تقفز لـ 2.2 مليار دولار خلال 8 أشهر
  6. 550 مليون دولار صادرات مصر من قطاع الطباعة والتغليف
  7. انخفاض التبادل التجاري بين مصر والجزائر إلى 1.05 مليار دولار العام الماضي
  8. ارتفاع التبادل التجاري بين مصر والإمارات إلى 3.8 مليار دولار خلال 2019

 دلالات القطاع الخارجي

ارتفاع صادرات مصر من مواد البناء والحراريات:

  • كشف التقرير الشهري الصادر عن المجلس التصديري لمواد البناء مجموعة من الأرقام حول صادرات القطاع وجاءت اهم بياناته كما يلي:
  • ارتفعت صادرات مصر من مواد البناء والحراريات والصناعات المعدنية، لتسجل نحو 3.958 مليار دولار خلال الفترة من «يناير حتى أغسطس» من العام الجاري، مقابل 3.271 مليار دولار خلال الفترة نفسها من العام الماضي لتحقق نمواً بنسبة 21%
  • *    زيادة صادرات الحُلى والأحجار الكريمة بنسبة 76% خلال الـ 8 أشهر الأولى من العام الجاري، لتسجل نحو 2.2 مليار دولار، مقابل 1.2 مليار دولار خلال الفترة نفسها من 2019.
  • *    ارتفاع صادرات قطاع المواد المحجرية والمعدنية بنسبة 13% لتصل إلى 212 مليون دولار، مقابل 268 مليون دولار.
  • *    ارتفاع صادرات الجسور والصهاريج والخزانات والأسلاك والمسامير من الحديد الصب لتسجل 170 مليون دولار، مقابل 106 مليون دولار بنسبة نمو 60%، كما صعدت صادرات المواسير لتسجل 4.2 مليون دولار مقارنة بنحو 3.8 مليون دولار بنسبة نمو 10%
  • وفى المقابل، سجل باقي قطاعات المجلس تراجعاً خلال الفترة من (يناير: أغسطس) من العام الجاري:
  • حيث سجلت صادرات الحديد والصلب نحو 365 مليون دولار مقابل 497 مليون دولار خلال الفترة نفسها من العام الماضي، لتتراجع بنسبة 26%
  • وتراجعت صادرات النحاس ومصنوعاته، لتسجل نحو 99 مليون دولار، مقابل 122 مليون دولار خلال الفترة نفسها من العام الماضي لتهبط بنسبة 19%، كما انخفضت صادرات الألومنيوم بنسبة 11% لتسجل نحو 331 مليون دولار مقابل 371 مليون دولار.
  • وانخفضت صادرات الرخام والجرانيت بنسبة 13%، لتسجل نحو 121 مليون دولار مقابل 140 مليون دولار لتتراجع بنسبة 13%، كما هبطت صادرات السيراميك بنسبة 30% لتسجل 78 مليون دولار، مقابل 111 مليون دولار خلال الفترة نفسها من العام الماضي.
  • وتراجعت صادرات الأدوات الصحية خلال الفترة (يناير: أغسطس)، لتسجل 78 مليون دولار مقابل 91 مليون دولار خلال الفترة نفسها من العام الماضي، وانخفضت المواد العازلة إلى 15 مليون دولار مقابل 19 مليون دولار بنسبة تراجع 20%
  • وانخفضت صادرات الأسمنت إلى 90 مليون دولار مقابل 111 مليون دولار، متراجعة بنسبة 19%، كما انخفضت صادرات الزجاج إلى 204 مليون دولار مقابل 268 مليون دولار بتراجع بنسبة 24%.
  • وسجلت صادرات ألواح وصفائح غير مسلحة نحو 17 مليون دولار مقابل 29 مليون دولار، وحققت صادرات مصنوعات الأسمنت نحو 12 مليون دولار فى مقابل 14 مليون دولار بتراجع 17%، وسجلت صادرات ألياف المعادن 0.726 مليون دولار مقابل 0.790 خلال الفترة نفسها من العام الماضي.

خامسا: القطاع الحقيقي

  1. البنك الدولي يتوقع ارتفاع نمو الاقتصاد المصري إلى 5.8% في 2022-2023
  2. %34 تراجعًا بأرباح “الإسكندرية للحاويات” الربع الأول من العام المالي 2021
  3. 1000 جنيه ارتفاعاً فى سعر طن “الفول البلدي” واستقرار” المستورد”
  4. البنك الدولي يتوقع ارتفاع معدل التضخم في مصر إلى 9.5% العام المالي الحالي
  5. 6 % زيادة فى إنتاج مصر من الصلب الخام بنهاية سبتمبر الماضي
  6. 6-     % 15نسبة مساهمة القطاع الزراعي في الاقتصاد المصري

دلالات القطاع الحقيقي:

زيادة الإنفاق على الطرق ساهم في انخفاض أعداد الوفيات الناتجة عن حوادث الطرق خلال عام 2020:

  • قالت هالة السعيد، وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية، إن اتجاه الدولة إلى زيادة الإنفاق على الطرق والكباري في مصر منذ عام 2018 ساهم في انخفاض أعداد الوفيات الناتجة عن حوادث الطرق خلال عام 2020.
  • *   ما تم ضخه من استثمارات على الطرق والكباري في الأربع سنوات الماضية تجلت نتائجه في أخر عامين لتنخفض وفيات حوادث الطرق بنسبة 5 بالمائة، في 2018 -2019، وبنسبة 44 بالمائة في عام 2019 -2020.
  • وتابعت الوزيرة، أنه بزيادة معدل التغير في الاستثمار على الطرق والكباري من عام “2018 – 2020” إلى 97 بالمائة، انخفض معدل تغير عدد وفيات حوادث الطرق إلى 46 بالمائة.
  • وأكدت السعيد أن الدولة أولت اهتمامًا كبيرًا بقطاع النقل ومن ضمنه شبكة الطرق والكباري، موضحة أن الاستثمارات في الطرق والكباري بلغت نحز 14 مليار جنيه عام 2018، لترتفع نسبة الاستثمارات إلى 26 مليار جنيه في 2019، ثم إلى نحو 28 مليار في 2020، بما ساهم في انخفاض أعداد الوفيات الناجمة عن حوادث الطرق إلى 12 ألف في 2019، و7 آلاف متوفي في 2020.
  • وأكدت وزيرة التخطيط أهمية قطاع النقل باعتباره أحد أهم القطاعات في خطة الدولة، وذلك لارتباطه بالخدمات التى يشعر بها المواطن بشكل مباشر من خلال المشروعات القومية للطرق، والكباري، وخطوط مترو الأنفاق والسكك الحديد ومشروعات الهيئة المصرية لسلامة الملاحة البحرية وغيرها من الخدمات.

ارتفاع إنتاج مصر من الصلب الخام:

  • ارتفع إنتاج مصر من الصلب الخام إلى 6 ملايين طن، خلال أول 9 أشهر من العام الجاري، مقابل 5.5 مليون طن خلال الفترة نفسها العام الماضي، بزيادة 6.6%.
  • ووفقا لتقارير الإنتاج، التى قدمتها 64 دولة لمنظمة الصلب العالمية، انخفض الإنتاج العالمي من الصلب الخام إلى 1.3 مليار طن، خلال أول تسعة أشهر من العام الجاري، مقابل 1.4 مليار طن خلال الفترة نفسها العام الماضي، بتراجع نسبته 3.2%.
  • كشف التقرير عن انخفاض حجم إنتاج ليبيا من الصلب إلى 3.1 مليون طن مقابل 409 ملايين طن، بتراجع نسبته 26.4%، وتراجع إنتاج قطر من الصلب بنسبة 49%، بإجمالي مليون طن خلال الفترة (يناير- سبتمبر) مقابل 2 مليون طن خلال الفترة نفسها العام الماضي.
  • وانخفض إنتاج المملكة العربية السعودية بنسبة 15%، بإجمالي 5.4 مليون طن، خلال الشهور التسعة الأولى من العام الجاري، مقابل 6.3 مليون طن، ولم تسلم الإمارات من موجة التراجعات، وحققت تراجعا بنسبة 18%، وبلغ إجمالي إنتاجها من الصلب، 2 مليون طن، مقابل 2.4 مليون طن.
  • وارتفع إنتاج الصلب فى إيران إلى 20.8 مليون طن، مقابل 19 مليون طن بارتفاع 9.3%.
  • *    وبلغ إنتاج مجموعة دول آسيا من الصلب الخام، خلال أول تسعة أشهر من العام، مليار طن مقابل 999.5 مليون طن خلال الفترة نفسها العام الماضي، بزيادة 0.2%، وسجل إنتاج مجموعة دول الشرق الأوسط 29.2 مليون طن مقابل 29.8 مليون طن بتراجع نسبته 1.9%.
  • وتقلص إنتاج مجموعة دول أفريقيا بنسبة 16.1%، ليسجل 9 ملايين طن، مقابل 10.8 مليون طن، وأنتجت دول أمريكا الشمالية 27.2 مليون طن، مقابل 31.6 مليون طن بتراجع 14%.
  • وانخفض إنتاج دول الاتحاد الأوروبي 18% ليصل إلى 99.3 مليون طن، مقابل 121 مليون طن.
  • ارتفع إنتاج تركيا من الصلب إلي 26 مليون طن، خلال الشهور التسعة الأولي من العام، مقابل 25.2 مليون طن خلال الفترة نفسها العام الماضي، بزيادة 2%.
  • بينما تراجع إنتاج روسيا بنسبة 1.4% ليصل53.2 مليون طن مقابل 54 مليون طن، وتراجع إنتاج أوكرانيا ليسجل 15.3 مليون طن مقابل 16.4 مليون طن بانخفاض نسبته 6.5%.

سادسا: أخري

دلالات أخري:

ارتفاع مساحات الأراضي التي تم استصلاحها خلال الفترة من عامي 2014-2015 وحتى نهاية عامي 2017 -2018.

  • كشف تقرير حكومي، ارتفاع مساحات الأراضي التي تم استصلاحها خلال الفترة من عامي 2014-2015 وحتى نهاية عامي 2017 -2018.
  • وبحسب التقرير الحكومي، فإن الحكومة استطاعت خلال الفترة من عام 2014-2015 وحتى نهاية عام 2017 -2018، استصلاح 151.1 ألف فدان.
  • وأشار التقرير إلى أنه تم استصلاح مساحة أراضي في عام 2018-2017 بلغت 59.2 ألف فدان، وفي عام 2017-2016 تم استصلاح مساحة 83.9 ألف فدان.
  • وبلغ حجم الأراضي التي تم استصلاحها في عام 2015 – 2016 نحو 38.5 ألفًا، وفي العام السابق له، بلغ حجم المستصلح 14.5 ألف فدان.
  • وبلغ حجم المستصلح من الأراضي خلال عام 2014-2013 نحو 22.6 ألف فدان، وفي العام السابق له بلغ 22.9 ألفًا، وفي عام 2011-2012 استقر حجم المستصلح من الأراضي 39.0 ألفًا فقط.
  • *   -تأسيس شركة الريف المصري
  • وأسست الحكومة في عام 2014، شركة تنمية الريف المصري المسئولة عن مشروع المليون ونصف المليون فدان.. لتكون الجهة الوحيدة التى تطرح أراضي أمام جميع الراغبين من الشباب والشركات الكبرى، الاستثمار والحصول علي أراضي، دون التقيد بموعد طرح معين.
  • طرق الحصول على أراضي زراعية

تخصيص الأراضي فى المليون ونصف المليون فدان، يتم بأسبقية الحجز والحضور.

وسرعة إنهاء إجراءات تأسيس الشركة بالنسبة لصغار المستثمرين.

وتشترط شركة تنمية الريف المصري لتخصيص أراضي لصغار المستثمرين، تأسيس شركة تضم على الأقل 10 أفراد.

ولا يزيد عدد أعضائها على 23 فردًا، وأن يصل رأس مال الشركة 25% من إجمالي قيمة الأراضي المخصصة والتي لا تقل عن 230 فدانا.

وعقب انتهاء تأسيس الشركة يتقدم الملاك بطلب لتخصيص الأراضي، وعليه يتم سداد 5% دفعة تعاقد. وبتسليمه عقد ملكية الأراضي يتم سداد دفعة مالية مماثلة، ويبدأ سداد باقي القيمة بعد مرور 3 سنوات، لمدة 13 سنة. إذ كانت الأراضي المخصصة بدون آبار، أو على 12 عاما إذا كان بها بئر جوفي.

وتتعامل الشركة مع كبار المستثمرين، من خلال طريقتين، الأولى هي شراء الأراضي. فى حين تشمل الثانية الحصول على الأراضي وفقا لنظام حق الانتفاع لفترة محددة. ويشترط فى الاثنين استصلاح 60% من الأراضي خلال فترة 3 سنوات من بداية الاستلام. ويشترط في شراء الأرض ألا تقل المساحة المطلوبة عن 1000 فدان، يسدد المستثمر فيها 5% دفعة تعاقد.

ونفس النسبة عند الاستلام، وفي طريقة حق الانتفاع يشترط فيها ألا تقل مساحة الأراضي عن 500 ألف فدان.

  • نصيب الفرد السنوي المستهلك من الإنتاج الزراعي

في سياق متصل، أشار التقرير هيئة التنمية الزراعية بوزارة الزراعة، إلى أن نصيب الفرد المستهلك سنويا من الحبوب انخفض إلى 239.4 كيلو جرام في نهاية 2018، مقارنة بـ 261 كم بنهاية 2017. وارتفع حجم المستهلك السنوي من المحاصيل الشتوية للفرد الواحد إلى 29.3 كم جرام، مقارنة 28.1 كم خلال نفس الفترة السابقة. وبلغ نصيب الفرد من المحليات والعسل خلال عام 2018 نحو 5.3 كم، مقارنة بـ 5.1 كم في العام السابق. فيما بلغ نصيب الفرد المستهلك سنويا من البصل والثوم خلال عام 2018، نحو 21.8 كم جرام، مقارنة بـ 20.7 كم في عام 2017.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.