المرصد التركي –العدد 003- 15 يناير 2020

تقرير يتناول المشهد التركي لهذا الأسبوع، في المحور السياسي؛ تصريحات الرئيس رجب طيب أردوغان؛ بشأن خليفة حفتر واتهامه بالسعي للتطهير العرقي في ليبيا وأن تركيا ستلقنه درساً حال استمر في الهجوم على العاصمة الليبية طرابلس. واستقبال الرئيس التركي لرئيس الوزراء الإيطالي في العاصمة أنقرة. بجانب تحقيق تركي حول تورط أجنبيين في عبور غصن من اليابان إلى لبنان. وتركيا تقدم مركبات ومعدات للشرطة الألبانية. بالإضافة إلى نزوح أكثر من 300 ألف سوري من إدلب نحو الحدود التركية منذ ديسمبر الماضي. وإطلاق وزارة الداخلية التركية عملية “الفخ” ضد إرهابيي “بي كا كا”. كما يستعرض المشهد بدء 420 شرطيًا سورياً عملهم في “تل أبيض” السورية بعد تدريبهم في تركيا. وحزب العدالة والبناء الليبي يشيد بدور تركيا في وقف إطلاق النار. وأخيراً؛ السودان يشيد بالتعاون العسكري مع تركيا.

وفي قضية الأسبوع، يستعرض المشهد تزايد الدور والنفوذ التركي في ليبيا بالتعاون مع روسيا. وفي حدث الأسبوع؛ يستعرض معرض فني لرسامين أتراك وعرب في إسطنبول.

وفي المشهد الاقتصادي؛ يستعرض المشهد؛ توافق تركيا وإيطاليا على رفع التبادل التجاري بينهما إلى 30 مليار دولار. ووجود أكثر من ألفي شركة تركية عاملة في كازاخستان. وارتفاع صادرات الآلات التركية 17.9 مليار دولار خلال العام الماضي. بالإضافة إلى إعلان وزير النقل التركي عن تكلفة بقيمة 25 مليار دولار لإنشاء قناة إسطنبول الجديدة. وارتفاع الإنتاج الصناعي في تركيا 5.1٪ خلال العام الماضي. ونمو الصادرات التركية إلى الشرق الأوسط 7.8٪. وعبور نحو 85 ألف سفينة للمضائق التركية خلال عام 2019. وجولة إفريقية لوزيرة التجارة التركية تشمل نيجيريا والمغرب لتعزيز التعاون التجاري.

وفي محور إعرف تركيا: يقدم المشهد نبذة عن تاريخ البقلاوة والحلقوم التركيين. أما شخصية المشهد لهذا الأسبوع، فهي البروفيسور جاهد عارف. وختاماً؛ يتناول المشهد مقالاً بعنوان: هل يسعى أكرم إمام أوغلو إلى الصدام مع الدولة؟. الكاتب: رامي الجندي

أولاً: المشهد السياسي

أردوغان: حفتر يسعى للتطهير العرقي في ليبيا وسنلقنه درساً

أكد الرئيس رجب طيب أردوغان؛ أنّ الجنرال الليبي المتقاعد خليفة حفتر، يسعى لتطهير عرقي في ليبيا. مضيفاً: من يستهدفهم هم إخوتنا الأمازيغ والطوارق، وأحفاد خير الدين بربروس، وتورغوت رئيس، الأميرال العثماني فاتح طرابلس الغرب. مشيراً إلى وجود أكثر من مليون شخص من أحفاد الأتراك في ليبيا يريد حفتر أيضا القضاء عليهم. وقال أردوغان: إن ليبيا كانت لعصور طويلة جزءا هاما من الدولة العثمانية، ثمة روابط تاريخية وإنسانية واجتماعية تربطنا مع ليبيا والليبيين؛ لأجل هذا لا يمكن أن نبقى مكتوفي الأيدي حيال ما يجري هناك. وأضاف: لا أحد بإمكانه أن ينتظر منا إشاحة وجهنا عن إخوتنا الليبيين الذين طلبوا منا يد العون، إن نصرة أحفاد أجدادنا في شمال إفريقيا تأتي على رأس مهامنا. إن أبناء كور أوغلو (أتراك ليبيا) سواء عندنا مع تركمان سوريا والعراق وأتراك البلقان وأتراك الأهسكا في القوقاز، نحن على وعي بمسؤوليتنا التاريخية تجاه إخوتنا العرب والأمازيغ والطوارق في ليبيا، هؤلاء وقفوا بجانبنا في أحلك أيامنا بالتاريخ، وعلينا أن نكون بجانبهم في هذه الأيام العصيبة.

الرئيس أردوغان يستقبل رئيس الوزراء الإيطالي

استقبل الرئيس رجب طيب أردوغان، رئيس الوزراء الإيطالي، جوزيبي كونتي، في المجمع الرئاسي بأنقرة، وبحث الطرفان العلاقات الثنائية، وسبل تطوير التعاون بين البلدين. كما تبادل الجانبين وجهات النظر بشأن قضايا إقليمية ودولية وعلى رأسها الملف الليبي. وتعد هذه الزيارة الرسمية، الأولى التي يقوم بها كونتي إلى تركيا، منذ تقلده منصب رئيس الوزراء، في سبتمبر/أيلول 2019.

تركيا تحقق في تورط أجنبيين في عبور غصن

أعلنت تركيا تورط أجنبيين في عملية عبور الرئيس السابق لمجموعة رينو-نيسان، كارلوس غصن في مدينة إسطنبول خلال رحلة فراره ليلة رأس السنة من اليابان إلى لبنان. وقال وزير العدل، عبد الحميد غول، إنّ ثمة أجنبيين متورطين في مرور غصن عبر تركيا من دون أن يعطي أي توضيح بخصوص جنسيتهما أو الأدوار التي لعباها. ويشتبه في غصن؛ أنّه استقل طائرة خاصة في مطار كانساي الدولي قرب مدينة اوساكا غرب اليابان، أقلته إلى اسطنبول، ومنها توجه إلى بيروت على متن طائرة أخرى. وفتحت تركيا تحقيقا حول الظروف التي أتاحت له المرور عبر اسطنبول. وأوضح الوزير أنّه بعد استجواب سبعة اشخاص بينهم أربعة من عناصر الشرطة، وضع خمسة قيد الاحتجاز الاحتياطي. ويتركز التحقيق على رحلتين خاصتين، الأولى آتية من أوساكا في اليابان، مسجلة باسم TC-TSR وقد حطت الاثنين حوالي الساعة 5:150 في مطار اتاتورك، والثانية طائرة مسجّلة TC-RZA حطت في اليوم نفسه في المطار عند 06 صباحاً وأقلعت باتجاه بيروت.

تركيا تقدم مركبات ومعدات للشرطة الألبانية

قدمت تركيا مساعدات أمنية إلى ألبانيا، شملت مركبات ومعدات خاصة بالشرطة. جاء ذلك خلال حفل أقيم في العاصمة الألبانية تيرانا، بحضور وزير الداخلية ساندر لاشي، ونائب وزير الداخلية التركي محمد أرصوي، والسفير التركي لدى تيرانا، مراد أحمد يوروك، والمدير العام للأمن الألباني أردي فيليو. وشملت المساعدات 6 مركبات مدرعة، و10 سيارات رباعية الدفع، وأقنعة الغاز، وسترات واقية من الرصاص، وغيرها. وقال أرصوي: إن تركيا ترى من واجبها تقديم المساعدات لأشقائها في ألبانيا، لأن تحقيق الأمن في أحد البلدين، يعني تحقيقه في البلد الآخر. وأعرب عن تمنياته بالتوفيق والنجاح لقوات الأمن الألبانية في مكافحة مختلف التنظيمات الإرهابية، وعلى رأسها تنظيم غولن الإرهابي.

أكثر من 300 ألف سوري نزحوا من إدلب نحو الحدود التركية منذ ديسمبر

قال وزير الداخلية سليمان صويلو، إن 312 ألف شخص في منطقة إدلب السورية، نزحوا نحو المناطق القريبة من الحدود التركية منذ مطلع ديسمبر/ كانون الأول الماضي. وأشار إلى أن النساء والأطفال يشكلون 76٪ من النازحين قرب المناطق الحدودية، جراء المستجدات والاشتباكات التي تشهدها المنطقة. ولفت إلى أن النازحين اتخذوا 9 مخيمات أنشأتها المنظمات الخيرية التركية على المناطق الحدودية مأوى لهم. وأضاف أن 217 ألف و320 سوريا استفادوا من المساعدات التي أرسلتها تركيا عبر منظماتها إليهم. ودعا الوزير جميع أبناء الشعب التركي إلى المشاركة في حملة إنقاذ إدلب. ويشارك فيها عدد كبير من منظمات المجتمع المدني والمؤسسات التركية.

الداخلية التركية تطلق عملية “الفخ” ضد إرهابيي”بي كا كا”

أعلنت وزارة الداخلية التركية، انتهاء عملية “الكاسر” ضد منظمة “بي كا كا” الإرهابية، وإطلاق عملية جديدة ضدها باسم “الفخ”، جنوب شرقي البلاد. وأشارت الوزارة إلى أن عملية “الكاسر” أسفرت عن تحييد 144 إرهابيا وتدمير عدد كبير من مواقع وملاجئ ومخابئ تابعة للإرهابيين. ولفت بيان الداخلية إلى إطلاق قوات الدرك عملية “الفخ” ضد المنظمة في ولاية ماردين جنوب شرق تركيا، بهدف تحييد الإرهابيين في المنطقة. ويشارك في العملية 915 من منسوبي قوات الدرك والأمن والقوات الخاصة.

بعد تدريبهم في تركيا؛ 420 شرطيًا يبدأون عملهم في “تل أبيض”

بدأ 420 شرطيا سوريا مهامهم في مدينة تل أبيض المحررة من الإرهاب ضمن عملية نبع السلام، وذلك بعد تلقيهمدورات تدريبية في تركيا شملت الانضباط، والعمليات في المناطق المأهولة، ونزع وتفكيك المتفجرات، وفحص مكان الحادث، وغيرها من التدريبات المتعلقة بالعمل الشرطي. وسيتوزع عناصر الشرطة الجدد في أقسام مكافحة الإرهاب، والمرور ومكافحة التهريب، ومكافحة الجريمة المنظمة. كما تم تزويد الشرطة بسيارات التدخل السريع. وقال مدير الشرطة في تل أبيض، إنهم تلقوا في تركيا تدريبات عملية لمدة شهر على وظائف الشرطة، حيث جرت الدروس في أجواء تحاكي الواقع. وأوضح أن 420 عنصرا توزعوا على الأقسام الشرطية المختلفة في المدينة، وبدأوا في تنفيذ واجبهم في حفظ أمن المواطن.

العدالة والبناء الليبي يشيد بدور تركيا في وقف إطلاق النار

أشاد حزب العدالة والبناء، أكبر حزب إسلامي في ليبيا، بدور تركيا الإيجابي، مع روسيا، في التوصل إلى وقف لإطلاق النار. استجابة للمبادرة التركية الروسية التي دعت الأطراف الليبية إلى وقف إطلاق النار. ودعا الحزب، الحكومة، إلى تكثيف التواصل والتعاون للمضي قدمًا في حلول من شأنها إعادة البلاد إلى مسارها السياسي. وحث الحكومة وقواتها على الاستمرار في الالتزام بوقف إطلاق النار، مع الاحتفاظ بحقها المشروع بالرد بكل حزم وقوة للدفاع ضد أية خروقات من جانب “قوى العدوان الغادر”. وحذر من استغلال حفتر ومرتزقته وقف إطلاق النار للتحشيد والغدر، وارتكاب مزيد من المجازر ضد سكان طرابلس أو غيرها. وقال إن وقف إطلاق النار يجب أن يكون مجرد مقدمة، يتبعها إنهاء كامل للعدوان على كل الجبهات، وبدءٌ فوريٌّ لإعادة الأوضاع إلى ما كانت عليه كشرط أساسي لأي حوار سياسي.

السودان يشيد بالتعاون العسكري مع تركيا

أشاد وزير الدفاع السوداني، جمال الدين عمر، بمستوى التعاون العسكري المشترك في مختلف مجالات التدريب والتأهيل، بين بلاده وتركيا، خلال لقاء مع الملحق العسكري التركي في الخرطوم، العقيد أغوزخان أونجول. وعبَّر وزير الدفاع، للملحق العسكري التركي، عن اعتزاز السودان بعلاقاته التاريخية مع الجانب التركي، وأكد على أهمية إنفاذ البروتوكول المشترك بين الجيشين للاستفادة من التطور التقني والتكنولوجي التركي بما يحقق المصالح المشتركة للبلدين. كما أكد الملحق العسكري التركي، أن بلاده ستعمل على دعم وتطوير العلاقات الثنائية في مجال التعاون العسكري المشترك.

ثانياً: قضية الأسبوع

تزايد الدور والنفوذ التركي في ليبيا بالتعاون مع روسيا

منذ أن أعلن الرئيس رجب طيب أردوغان، ونظيره الروسي فلاديمير بوتين، بيانا مشتركا، دعيا فيه إلى وقف إطلاق النار في ليبيا، بداية من منتصف ليل السبت / الأحد؛ بدأ وقف لإطلاق النار بين حكومة الوفاق الوطني الليبية، وقوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر، الذي ينازع الحكومة على الشرعية والسلطة. حيث تشن قوات حفتر، منذ 4 أبريل/نيسان الماضي، هجومًا للسيطرة على العاصمة طرابلس، ما أجهض جهودا كانت تبذلها الأمم المتحدة لعقد مؤتمر حوار بين الليبيين. وكثفت عواصم عديدة تحركاتها لمعالجة النزاع الليبي، مدفوعة بأجواء إيجابية وفرها وقف لإطلاق النار، بعد 10 أشهر من معارك مسلحة متواصلة؛ وتحت ضغط دولي، رضخت قوات حفتر للمبادرة التركية الروسية لوقف إطلاق النار. وأعلن وزير الخارجية مولود تشاووش أوغلو، إعداد مسودة تتضمن كيفية وقف إطلاق نار محتمل في ليبيا، في مؤتمر صحفي مع نظيره الروسي سيرغي لافروف، من العاصمة الروسية موسكو التي تحتضن مباحثات رباعية غير مباشرة حول ليبيا، مشيراً إلى أن رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني فائز السراج؛ وقَّع على نص الاتفاق، بينما وفد حفتر طلب مهلة حتى صباح الثلاثاء من أجل التوقيع ثم غادر موسكو دون التوقيع. مضيفاً: أعددنا نص مسودة تتضمن كيفية وقف إطلاق نار محتمل، وأخذنا بالاعتبار بنهج قائم على التسوية اقتراحات التعديلات القادمة من وفد حفتر. وشدد تشاووش أوغلو على أن تركيا ستواصل العمل مع روسيا من أجل استمرار وقف إطلاق النار وتسريع العملية السياسية، والوصول إلى نتيجة من مؤتمر برلين وجهود الأمم المتحدة.

وفي تصريحات جديدة ومتقدمة من الرئيس رجب طيب أردوغان؛ قال إن الانقلابي حفتر يعمل على تطهير عرقي في ليبيا؛ وأنه “لن نتردد في تلقين حفتر الدرس اللازم في حال واصل اعتدائه على أشقائنا الليبيين والحكومة الشرعية للبلاد”، مشيراً إلى أنّ حفتر وافق في بادئ الأمر على اتفاق الهدنة في ليبيا، ثمّ فرّ هاربا من موسكو دون أن يوقع، مؤكداً أنّ حكومة طرابلس المعترف بها دوليا، تبنت موقفا بناء وتصالحيا في محادثات موسكو.

وفي ردود الأفعال الدولية؛ اعتبر رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي، أن الهدنة المعلنة في ليبيا، بمبادرة تركية روسية، تبعث على الأمل. وأنه بفضل مسار برلين ستنتقل ليبيا من التوتر إلى مرحلة الحل السياسي، آملاً أن يشكل وقف إطلاق النار الذي دخل حيز التنفيذ في ليبيا عقب دعوات تركيا وروسيا، أرضية ملائمة للدخول في مسار السلام. ولفت إلى أنه يتفق بخصوص الحد من الوضع العسكري المتصاعد عبر هدنة، مؤكدًا أن الوضع بدأ يتجه نحو اتخاذ موقف إيجابي بعد الإعلان التركي الروسي لوقف إطلاق النار. وأوضح رئيس الوزراء الإيطالي؛ أنه تلقى خلال لقائه الرئيس التركي، معلومات حول المباحثات الجارية في العاصمة الروسية موسكو.

أما الحكومة الألمانية، فأعلن المتحدث باسمها، شتيفن زايبرت، أن برلين ستستضيف مؤتمرًا دوليًا بشأن الأزمة الليبية، في 19 يناير/كانون ثانٍ الجاري، بحسب قناة “يورو نيوز” الأوروبية. وتأمل برلين، بدعم من الأمم المتحدة، التوصل إلى حل سياسي للنزاع، بعد أن أجهض هجوم حفتر على طرابلس جهودًا كانت تبذلها المنظمة الدولية لعقد مؤتمر حوار بين الليبيين. وفي روسيا؛ قالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية، ماريا زاخاروفا؛ وفقًا للاتفاق الذي تم التوصل إليه في إسطنبول بين الرئيسين، بوتين وأردوغان؛ انطلقت في مقر وزارة الخارجية الروسية اليوم محادثات بصيغة 2+2 بمشاركة وزيري الخارجية والدفاع من روسيا وتركيا. وأن الوفدين التركي والروسي اجتمعا على نحو متقابل على طاولة، مع وجود مقاعد فارغة، تم وضع العلم الليبي على أحدها. وأضافت أنه لا توجد معلومات عما إذا كانت المقاعد ستكون لوفدي حكومة الوفاق والحكومة التابعة لحفتر أم لا. ليجتمع لاحقًا وفد حكومة الوفاق المعترف بها دوليًا على هامش المحادثات الرباعية مع ممثلي الجانب التركي، فيما عقد الوفد الروسي اجتماعًا مع وفد حفتر.

ورحبت جامعة الدول العربية باتفاق الأطراف الليبية على وقف إطلاق النار. ودعت الأطراف الليبية إلى الالتزام بوقف العمليات القتالية، والعمل على خفض كل مظاهر التصعيد في الميدان. وحثت الأطراف المتنازعة على الانخراط بحسن نية في الجهود التي ترمي إلى التوصل إلى ترتيبات دائمة لوقف إطلاق النار، واستئناف المسار السياسي الذي يرعاه المبعوث الأممي، غسان سلامة، ووفق الإطار العام الذي تدعمه عملية برلين.

ويرى مراقبون أن الموقف التركي فيما يتعلق بالملف الليبي؛ انتقل إلى مرحلة جديدة بالحديث رسميا عن رد مباشر على حفتر إذا واصل هجماته، والتأكيد على أن حفتر هو من يجنح للحرب ويعرض وحدة التراب الليبي للخطر، وأن مؤتمر برلين لا فائدة منه إن واصل حفتر مواقفه؛ والتأكيد على مواصلة الجهود لوقف الاشتباكات.

ثالثاً: حدث الأسبوع

معرض فني لرسامين أتراك وعرب في اسطنبول

شارك 31 فنانًا عربيًا وتركيًا، الإثنين الماضي، في عرض أعمالهم الفنية بمعرض متنوع بعنوان “تناغم”، في إسطنبول، كرسالة بتناغم الفن، كلغة تلاقي بين الشعوب، حيث قام بتنظيم المعرض جمعية “شآم للفنون التشكيلية والجمعية العربية”، واستضافة من اتحاد الكتاب الأتراك بمنطقة السلطان أحمد التاريخية. ويضم المعرض أعمالاً فنية متنوعة، بعدة تقنيات تهدف لبعث رسالة تناغم وانسجام بين الفنون وخاصة بين المجتمعين العربي والتركي في تركيا، بعد أن باتت الجاليات العربية جزءا مهما من المجتمع.

وعلى هامش المعرض، قال الفنان عمر النمر، رئيس جمعية شآم للفنون التشكيلية إن المعرض أطلق عليه “تناغم”، ليكون هناك تناغم بين الفنانين العرب والأتراك، وهذه أول خطوة فنية على طريق التقارب الثقافي بين الجانبين، وسيتبعها خطوات أخرى على طريق الدمج بين الفنانين الأتراك والسوريين والعراقيين. مضيفاً: هناك31 فنانا مشاركين في المعرض، مشاركون بلوحات زيتية وإكريليك وفنون مختلفة ومنحوتات خشبية وعلى العظم، وأعمال خط وزخرفة، فهو معرض شامل لكل التقنيات. حيث يشارك فنانون عرب من سوريا والعراق، ومن تركيا فنانون أتراك من إسطنبول وخارجها، حيث شاركوا في المعرض بعمل قديم للطبيعة بالألوان الزيتية. مشيراً إلى أنه “نأمل أن يحدث عبر المعرض، التناغم، لأن الخطوات لدمج المجتمع العربي بالتركي خجولة حتى الآن، فنطمح للاندماج بين الفنانين السوريين والأتراك، وتكوين صداقات ومعارف، لتنظيم معارض أخرى، لأننا أصبحنا جزء من المجتمع التركي، وعلينا مشاركة تركيا الأفراح والأتراح والمناسبات الفنية.

قالت الفنانة والكاتبة التركية المشاركة في المعرض سيلفي غول كان دوغموش، المعرض يؤكد على قوة الفن في توحيد الشعوب والأمم، والإحساس بروح الوحدة بين المجتمعات بوجود هذا التنوع. وأضافت: نتعرف على الفنانين العرب، وهناك اهتمام فني، فالآلام توحد عادة ولكن نحن هنا نتوحد بالفنون والجمال، كتبنا الآلام ولكن هنا الوضع مختلف، فالفنانون السوريون نجتمع معهم، وهي سعادة مختلفة. وعن أهداف ورسائل المعرض، أوضحت أن الرسالة التي تخرج من المعرض؛ أن الفن يوحد بكل اتجاهاته، والشعور بالوحدة والتآلف، حيث يمكن تقديم أعمال متميزة، عبر الفن تتغير النظر إلى العالم، وتوجيه رسالة للشباب بأهمية الجمال والفن، وتاريخنا مليء بالفنانين والقيم التي يجب الارتباط بها. مضيفةً: أعتقد أن المعرض يثري المشاركين فيه، وانا ارسم إسطنبول، وهو ما يدعوني للفخر بكيفية النظر للفنون القديمة والجوامع التي أنشأها فنانون معماريون، وهي تؤدي للديمومة، ويمكن قراءة إسطنبول بطريقة أخرى، وتظهر جماليتها بشكل مختلف، وهناك حكايات كثيرة، يجب أن نعمل عل تعليم أطفالنا الفن، من أجل أن يخرج الجمال الذي بداخلهم في جغرافية مليئة بالآلام، والفن مناجاة وتظهر جمال الخالق.

رابعاً: المشهد الاقتصادي

تركيا وإيطاليا تستهدفان رفع التبادل التجاري إلى 30 مليار دولار

أعلن الرئيس رجب طيب أردوغان، أن بلاده تستهدف رفع حجم التبادل التجاري مع إيطاليا من 20 إلى 30 مليار دولار. حيث وصل التبادل التجاري فيها إلى 20 مليار دولار. وأشار أن إيطاليا تحتل المرتبة الثالثة ضمن إجمالي الصادرات التركية، والمرتبة الخامسة في إجمالي الواردات التركية. وأضاف أن زيارة رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي إلى تركيا ستعطي دفعة جديدة للعلاقات المتجذرة مع الشريك الاستراتيجي والحليف. ولفت إلى أنهم اتفقوا على عقد قمة على مستوى الحكومات خلال العام الحالي لبحث الإمكانات المتوفرة للتعاون في المجالات السياسية والعسكرية والاقتصادية والتجارية والثقافية والسياحية.

ألفا شركة تركية عاملة في كازاخستان

حسب وزارة الاقتصاد الكازاخية؛ بلغ عدد الشركات ذات رأس المال التركي العاملة في كازاخستان، 1939 شركة من أصل 3 آلاف و453 شركة تركية مسجلة في البلاد، وتزاول نشاطها فعليا. وتندرج 1884 شركة من تلك الشركات في فئة الشركات الصغيرة، و33 في فئة الشركات المتوسطة، و22 في فئة الشركات الكبيرة. وتنشط 467 شركة تركية عاملة بكازاخستان في مجال البناء، و650 في البيع بالتجزئة والجملة، و124 في قطاعي الفنادق والطعام. وتتوزع بقية الشركات على قطاعات مختلفة كالصناعة والتعدين والنقل والتعليم والصحة وغيرها من المجالات. وشهد حجم التبادل التجاري بين البلدين زيادة بمعدل 54٪ في الأشهر العشرة الأولى من العام المنصرم، وبلغ مليارين و554 مليون دولار.

صادرات الآلات التركية تبلغ 17.9 مليار دولار خلال العام الماضي

أظهرت بيانات اتحاد مصدّري الآلات في تركيا، أن قيمة صادرات البلاد في هذا القطّاع، بلغت 17.9 مليار دولار خلال العام الماضي. وبلغ حجم صادرات الآلات خلال العام الماضي، حقق نمواً بنسبة 4.2٪ مقارنة بعام 2018. وأوضح البيان أنه مع إضافة صادرات المناطق الحرة من الآلات، فإن هذا الرقم يرتفع إلى 19 مليار دولار، أي 10.5٪ من إجمالي الصادرات التركية التي بلغت العام الماضي 180.5 مليار دولار. وبلغ عجز التجارة الخارجية في قطاع الآلات خلال 2018، 10 مليارات دولار، فيما انخفض إلى النصف خلال العام الماضي. وأوضح أن تركيا نجحت في زيادة صادراتها من الآلات، بنسبة تجاوزت 4٪ خلال عام 2019.

وزير النقل: 25 مليار دولار تكلفة إنشاء قناة إسطنبول

قال وزير النقل والبنية التحتية التركي، جاهد طورهان، إن التكلفة الإجمالية لقناة اسطنبول التي تعتزم تركيا إنشاؤها، تبلغ 25 مليار دولار. وأوضح أن مضيق البوسفور في اسطنبول، بات من أكثر المضائق البحرية حساسية بالنسبة لسفن شحن البضائع، نتيجة الازدحام المروري الحاصل فيه. وأضاف أن الحوادث المحتمل وقوعها نتيجة الازدحام المروري في البوسفور، تشكل تهديدا حقيقيا لسلامة القاطنين على أطراف المضيق. وأشار إلى أن أوزان سفن البضائع التي تعبر البوسفور، زاد بنسبة 53٪، وأن معظم السفن العابرة للمضيق تنقل مواد مشتعلة وخطيرة التي كان طول السفن العابرة للمضيق لا يتجاوز 150 مترا، بينما الآن بطول 300 متر، ذات حمولات ثقيلة وتجد صعوبة كبيرة في عبور انحناءات المضيق الحادة”.

ارتفاع الإنتاج الصناعي في تركيا 5.1٪

ارتفع مؤشر الإنتاج الصناعي في تركيا خلال نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، بنسبة 5.1٪ على أساس سنوي. وفق معطيات هيئة الإحصاء التركية. وزاد مؤشر الإنتاج الصناعي المعدل حسب التقويم في تركيا خلال الشهر المذكور، بنسبة 5.1٪ عن العام الماضي. وقال وزير الصناعة والتكنولوجيا، مصطفى ورانك، إن الاتجاه الإيجابي في الإنتاج الصناعي، الذي بدأ في سبتمبر العام الماضي، لا يزال مستمرا بقوة وسيزداد نموا هذا العام، مستنداً إلى مضاعفة الاستثمارات التي ستولد فرص عمل جديدة للمواطنين الأتراك.

الصادرات التركية إلى الشرق الأوسط تنمو 7.8٪

تصدرت منطقة الشرق الأوسط قائمة المناطق التي شهدت زيادة في استقبال الصادرات التركية خلال 2019، بزيادة 7.8٪ بـ 1.9 مليار دولار، عن عام 2018، لتكون أكثر مناطق العالم نموا في استقبال السلع التركية. وحسب مجلس المصدرين الأتراك، حققت تركيا العام الماضي زيادة صادرات بلغت 1.6٪، بـ 165.959 مليار دولار. وتصدرت دول الاتحاد الأوروبي الصادرات التركية بـ 82.2 مليار دولار، والشرق الأوسط 26.1 مليار دولار، وبلدان إفريقيا 15.5 مليار دولار، وبلدان رابطة الدول المستقلة 12.9 مليار دولار، وأمريكا الشمالية 9.4 مليارات دولار. وبلغت قيمة الصادرات التركية إلى الشرق الأوسط 2.9 مليار دولار في قطاع الحبوب والبقول والبذور، و2.7 مليار دولار في قطاع الصلب، و2.1 مليار دولار في قطاع الأثاث والمفروشات والورق، ومليار دولار في قطاع الملابس الجاهزة والمنسوجات. فيما ارتفعت الصادرات التركية إلى المنطقة في قطاع الصناعات الدفاعية والطيران 128.2٪، بقيمة 710.1 ملايين دولار. واستحوذ الاتحاد الأوروبي على 49.5٪ من حجم الصادرات التركية في 27 قطاعاً. وكانت أعلى الصادرات إلى الاتحاد الأوروبي من نصيب قطاع صناعة السيارات، رغم انخفاضه بنسبة 4.8٪ عن العام الماضي، كما بلغت قيمة الصادرات التركية إلى الاتحاد الأوروبي في قطاع الملابس الجاهزة والمنسوجات 12.2 مليار دولار، والكيمياويات 8.5 مليارات دولار، والكهرباء والإلكترونيات 6.5 مليار دولار، وقطاع الصلب 5.1 مليارات دولار. كما حققت قطاعات المجوهرات بنسبة 37.9٪، والبندق ومشتقاته 28.1٪، والكيماويات ومشتقاتها 27.4٪، والسجاد 12.5٪، والإسمنت 8.6٪؛ أعلى زيادة في الصادرات إلى الاتحاد الأوروبي.

85 ألف سفينة عبرت المضائق التركية خلال 2019

أظهرت بيانات وزارة المواصلات والبنية التحتية التركية، أن إجمالي عدد السفن المارة من مضيقي البوسفور وجناق قلعة التركيين، خلال 2019، نحو 84 ألفا و871 سفينة. وبلغ عدد السفن المارة من مضيق البسفور، 41 ألفا و112، بينما بلغ عدد السفن المارة من مضيق جناق قلعة 43 ألفا و759. وحققت عائدات تركيا من المضيقين خلال 2019، نحو 136 مليون دولار من الخدمات المقدمة للسفن أثناء عبورها. وشكلت ناقلات الغاز الطبيعي المسال والنفطي المسال، وناقلات المواد الكيميائية والنفط الخام، 18 ألفا و805 سفينة. وسجل مضيق البوسفور خلال 2019، ما مجموعه 15 حادث سفن، و141 حالة تعطل للسفن؛ كما سجل مضيق جناق قلعة خلال 2019، نحو 9 حوادث سفن، و222 حالة تعطل للسفن. من ناحية أخرى، رست بالموانئ التركية 14 ألفا و974 سفينة من السفن المارة بالبوسفور، و17 ألفا و575 سفينة من السفن المارة من مضيق جناق قلعة.

جولة إفريقية لوزيرة التجارة التركية تشمل نيجيريا والمغرب

تشارك وزيرة التجارة، روهصار بيكجان، بجولة إفريقية تشمل نيجيريا والمغرب، رفقة وزير الصناعة والتجارة والاستثمارات النيجيري، ريتشارد أوتينبا أدانيي أدابايو، في منتدى الأعمال التركي النيجيري. كما عقدت سلسلة لقاءات مع عالم الأعمال في نيجيريا، ونائب الرئيس النيجيري، يمي أوسينباجو، ووزير الخارجية زوباريو دادا، لبحث العلاقات التجارية، والاقتصادية والاستثمارية. تعد نيجيريا سادس أكبر شريك تجاري لتركيا في إفريقيا، وبلغ حجم التبادل التجاري بينهما العام الماضي 2.3 مليار دولار. كما تزور المغرب اليوم 15 يناير/كانون الثاني، للمشاركة في منتدى الاستثمار وبيئة الأعمال المغربي التركي، واجتماع اللجنة المشتركة بين البلدين. وحققت الصادرات التركية إلى المغرب العام الماضي، نمواً بنسبة 16٪ لتبلغ 2.3 مليار دولار، فيما بلغ حجم التبادل التجاري بين البلدين، 3 مليارات دولار، خلال 2019. ويمتلك رجال الأعمال الأتراك استثمارات في المغرب بقيمة مليار دولار.

خامساً: إعرف تركيا

 البقلاوة والحلقوم .. حلوى تركية تزين حقائب السياح

من الصعب أن تخلو حقيبة زائر أو مسافر أنهى رحلة لتوه إلى مدينة إسطنبول أو عموم تركيا من الحلويات المحليةالمتميزة والمتنوعة، التي باتت تجربة مذاقها الشهي جزء لا يتجزأ من طقوس السفر إلى تركيا. ولشهرة الحلويات التركية، فإن كثيرا من السياح يتلقون طلبات من أصدقائهم وأقاربهم ليحضروا لهم هذه الحلويات عند عودتهم إلى أوطانهم ليستمتعوا بجمال مذاقها ويعيشوا جزءا من تجربة السفر إلى تركيا. وتتصدر البقلاوة والحلقوم بأنواعهما العديدة، الحلويات التركية المطلوبة بالدرجة الأولى للسياح، إضافة لبقية الحلويات التي يتميز كل نوع منها بمذاقه المختلف عن أي حلويات بالعالم، ومناسبته الخاصة.

في بدايات القرن التاسع عشر، استطاع المواطن التركي محمد غولّو، نقل صناعة البقلاوة من مدينة حلب السورية، إلى مدينة غازي عنتاب، جنوبي تركيا، ومنها إلى عموم البلاد ثم إلى موائد العالم. وبعد وفاة غولو، وهو المعروف بأنه أول بائع للبقلاوة في تركيا، استكملت زوجته صناعة الحلوى في البيت، وإرسالها إلى أبنائها للبيع في السوق. وباتت البقلاوة حاضرة في طقوس احتفالات الأتراك ومناسباتهم، حتى أنها تُقّدم كهدايا، وليس غريبا أن يحمل زائر تركيا كميات منها إلى بلده، حيث تعد هدية قيّمة يمكن أن تقدّم للأصدقاء والأقارب. تتم صناعة البقلاوة التركية عبر عدة عمليات متقنة تبدأ بتحضير عجينتها وَرَقِّها قبل فرشها بالصواني وحشوها بحشوات مختلفة، لتنتقل إلى أفران خاصة ليتم تقطيعها بعد أن تنضج ويضاف إليها أخيرا شراب السكر، وهناك أنواع كثيرة من البقلاوة حسب شكلها وحشوتها، لكنها تعتمد المبدأ نفسه في صناعتها فهي مكونة من رقائق العجين والحشوات المختلفة والمكسرات وشراب السكر.

بمذاقه المميز، يواصل الحلقوم التركي، منذ عقود، الانتشار في أنحاء العالم، ليكون الرفيق الدائم للمناسبات العائلية، وصديق اللحظات الجميلة. بدأت حكايته بالحلوى الشعبية العثمانية قبل مئات السنين في منطقة الأناضول، بمزج العسل ودبس العنب الحلو مع الطحين، لتتشكل حلوى محلية، وتنتقل مع نهايات القرن الثامن عشر إلى عالم الصناعة المحلية ومن ثم العالمية.

وفي القرن الثامن عشر الميلادي، استفاد الحاج بكير، صاحب أول محل لبيع هذا النوع من الحلوى، التي تسمى في تركيا “اللوقوم”، من مزج السكر المكرر مع النشاء للحصول على حلوى “راحة الحلقوم” المميزة التي نقلها عبر محله القديم في إسطنبول منذ العام 1777، إلى كل دول العالم. وبات الحلقوم التركي متوفرا في كل مكان ويمكن تناوله على مائدة الطعام ومع القهوة والشاي، كما أنه رفيق الضيافات في التجمعات العائلية وبين الأصدقاء، ويزين أطباق الحلويات في مختلف المناسبات، ويحل الحلقوم ضيفا مهما في مناسبات الأعياد المختلفة الدينية والقومية، ويرافق حفلات عيد الميلاد والتجمعات الاجتماعية المختلفة، ليكون رفيقا للحظات الجميلة والسعيدة، ومذاقا له مكانته الخاصة بقلوب عشاقه.

وتكاد لا تخلو أسواق إسطنبول وبقية المدن التركية كذلك، من مراكز بيع حلوى راحة الحلقوم، وتتكثف ظاهرة بيع هذه الحلوى بالأماكن السياحية أيضا، حيث تنتشر المتاجر المتخصصة على طول الشوارع الأثرية بالمدينة. ويتم إنتاج عشرات الأنواع من حلوى الحلقوم، والسكاكر الملحقة بها، حيث استفادت من التقنيات الحديثة لطرحها بأشكال مختلفة، مطعمة بنكهات عديدة من الليمون والورد وماء الزهر، وباقي النكهات الأخرى. كما أن هذا النوع من الحلوى تستخدم فيه المكسرات بشكل كبير، فإضافة للحلقوم السادة، هناك أنواع يمزج مها البندق والجوز والفستق وجوز الهند، ومنها ما هو مغطس بالشوكلاتا والشعيرية والبن.

سادساً: شخصية المشهد

جاهد عارف

وُلد البروفسور جاهد عرف بتاريخ 11 تشرين الثاني/ نوفمبر 1910 في مدينة سالونيك اليونانية بين أحضان أسرة عثمانيةتركية، تلقى علومه الابتدائية والإعدادية والثانوية في إسطنبول، وبعد ذلك ذهب لجامعة “أكول نورمال سوبريار” في فرنسا وبعد إتمامه درجة البكالوريوس والماجستير في مجال الرياضيات عاد إلى تركيا وعمل في جامعة غالاطا ساراي التركية العريقة لفترة، ومن ثم ذهب لجامعة غوتغان في ألمانيا للحصول على درجة الدكتوراة، وبعد إتمامه لمرحلة الدكتوارة عاد إلى إسطنبول وعمل في جامعة إسطنبول إلى تاريخ 1962، ليبدأ حينها العمل في كلية روبرت للعلوم العامة. وفي عام 1964 أصبح أول رئيس لمؤسسة تركيا للأبحاث التكنولوجية والعلمية “توبيتاك”، وبعد ذلك أصبح أستاذًا في قسم الرياضيات التابع لجامعة الشرق الأوسط التقنية حتّى وفاته في تاريخ 26 كانون الأول/ ديسمبر1997. لعب عرف دورًا كبيرًا في تطوير علم الجبر وربطه بعلم الهندسة بشكل وثيق. وكتكريم لدوره قامت الحكومة التركية عام 1997 بوضع صورته على العشر ليرات التركية.

سابعاً: مقال المشهد

هل يسعى أكرم إمام أوغلو إلى الصدام مع الدولة؟

الكاتب: رامي الجندي

يسعى أكرم إمام أوغلو بشكل حثيث من أجل محاولة تكوين رأي عام ضاغط معه ضد مشروع قناة إسطنبول المائية الجديدة، التي تعتزم الحكومة التركية حفرها في مدينة إسطنبول، والتي تشكل حلماً ثم مشروعاً استراتيجياً للرئيس رجب طيب أردوغان منذ سنوات عديدة. وفي البداية؛ من هو رئيس البلدية الجديد، أكرم إمام أوغلو؟؛ فقد شهدت انتخابات بلدية إسطنبول الكبرى على منصب رئيس البلدية، التي جرت في الثالث والعشرين من يونيو حزيران العام الماضي، تنافساً حاداً بين مرشح حزب العدالة والتنمية، بن علي يلدريم، مقابل منافسه من حزب الشعب الجمهوري، أكرم إمام أوغلو، حيث فاز الأخير على منافسه بنحو 54% من إجمالي الأصوات، مقابل نحو 45% لصالح مرشح الحزب الحاكم.

رئيس بلدية إسطنبول الجديد، من مواليد مدينة طرابزون شمالي تركيا عام 1970، خريج كلية إدارة الأعمال في جامعة اسطنبول، ينحدر من أسرة متدينة ومحافظة اجتماعياً لكن لها تاريخ طويل في العمل السياسي، قال عن نفسه أنه أصبح أكثر تحرراً وتبنى القيم الديمقراطية الاجتماعية خلال مرحلة دراسته الجامعية، لم ينخرط في العمل السياسي التركي حتى عام 2008، وهو العام الذي انضم فيه إلى حزب الشعب الجمهوري، ليفوز بعدها بعام فقط برئاسة بلدية حي بيليك دوزو في القسم الأوروبي من اسطنبول من حزب العدالة والتنمية.

يرفض إمام إوغلو بكل قوة مشروع الدولة التركية بإنشاء قناة إسطنبول المائية والتي ستكون رديفاً لمضيق البوسفور، حيث يأتي منطق الحكومة التركية بأن مضيق البوسفور قد يتعرض إلى كوارث طبيعية بسبب حركة السفن الكبيرة العابرة له، ومن أجل أن تتضح الصورة أكثر للقارئ، نورد بعض الحقائق عن مضيق البوسفور؛ يصل عدد السفن التي يسمح مضيق البوسفور بين  بحر مرمرة والبحر الأسود بمرورها عبره هي 25 ألف سفينة، في حين يصل متوسط عدد السفن التي ترغب في عبور المضيق سنوياً لـ 40 ألف سفينة، وهذا ما يُجبر السفن العابرة للمضيق على الانتظار حوالي 15 ساعة إلى حين تمكنها من والسماح لها بالعبور، بالإضافة إلى ذلك؛ فإن كل سفينة خلال سيرها في المضيق؛ تُعدِّل من مسارها 12 مرة بسبب عدم استقامة المضيق، ما يؤدي إلى تزايد فرص اصطدام السفن بالأخرى وخاصة السفن الكبيرة. وحتى اليوم؛ حدثت 8 حوادث كبرى في مضيق البوسفور أودت بحياة ٧٣ شخص، وفي إحداها؛ اصطدمت سفينة كبيرة بأحد البيوت الأثرية على ضفاف البوسفور ما أدى إلى خسارة تقدر قيمتها بـ 1.3 مليار دولار حسب بيانات بلدية إسطنبول الكبرى.  تقول الحكومة عن قناة إسطنبول الجديدة التي سيكلف إنشاؤها 11 مليار دولار أمريكي؛ انها ستكون مشروع العصر للمدينة حيث ستقام على جانبيها مدناً عالمية بما تمتلكه من ثقافات وفنون ومشاريع ستعمل على زيادة عجلة الاقتصاد بتشغيل 11 ألف عامل، بجانب الاستفادة المالية لتركيا من القناة من خلال مرور السفن عبرها بمورد سنوي يبلغ 1 مليار دولار.

بعد استلامه مهام منصبه الجديد، وفي سابقة مثيرة؛ قام أكرم إمام أوغلو، بعدد من القرارات المثيرة للجدل والشبيهة بتلك التي تم اتخاذها من قبل حزب الشعب الجهوري عقب عملية 28 فبراير / شباط الأسود أثناء الانقلاب العسكري، والتي تنتهك الحريات الدينية في تركيا، مثل إغلاق المؤسسات الدينية ومدارس الأئمة والخطباء وحظر الحجاب في الجامعات. في أقل من ثلاثة شهور على تسلمه رئاسة البلدية؛ قام إمام أوغلو بتغيير شعار قناة بلدية إسطنبول الرسمية، حيث كان الشعار المشهور منذ عشرات السنوات يحتوي على مآذن في إشارة إلى مساجد إسطنبول وشهرتها بعدد المساجد، وتم استبداله بشعارات ملونة تشبه شعار المثليين –كما وصفته صحيفة يني شفق المقربة من الحكومة-، كما أصدر قراراً أثار جدلاً واسعاً بإغلاق مسجد في محطة مترو أوزون تشاير في منطقة كاديكوي في إسطنبول، افتتحته البلدية في عهد حزب العدالة والتنمية، وتميز بأن أبوابه كانت مفتوحة أمام المصلين على مدار اليوم؛ حيث يأتي إغلاق المسجد في تناقض واضح لإمام أغلو فيما كان يروِّج له أثناء حملته الانتخابية، فقد ظهر حينها وهو يقرأ سورة “يس” في إحدى مساجد إسطنبول رغم كونه أحد قيادات حزب الشعب الجمهوري المعارض للمظاهر الدينية في تركيا.

ولم يقف الأمر عند هذا الحد؛ فقد صدر بيان عن مديرية النقل العام التابعة لبلدية إسطنبول، يفرض على سائقي الحافلات العمومية التابعة للبلدية، بحلق لحيتهم، ويستثني الذين لديهم أمراض جلدية، ويُقتَضى تقديم تقرير طبي بذلك، وجاء القرار على خلفية شكوى تقدمت بها “جمعية فكر أتاتورك” بحق سائق حافلة ملتحٍ، بحسب ما أوردته صحيفة “يني عقد”.

لا ينكب رئيس البلدية على اتخاذ خطوات معارضة للرأي العام في تركيا، وغير متوافقة مع سياسات الرئاسة، فقد أعلن في 31 من أغسطس من العام الماضي؛ تضامنه مع رؤساء بلديات مقالين من قبل وزارة الداخلية، هم عدنان سلجوق ميزراكلي، رئيس بلدية ماردين، ورئيسة بلدية فان بديعة أوزجوكتشي إرتان، كما زار مدينة ديار بكر بجنوب شرق تركيا، دعما لرئيس البلدية، الذين تمت إقالتهم بسبب ما قالت وزارة الداخلية بوجود علاقات تربطه بمنظمة بي كا كا الإرهابية. وحسب صحيفة جمهوريت؛ قال إمام أوغلو من مقر حزب الشعب الجمهوري في مدينة ديار بكر: “يتعين أن نقف ضد الظلم وعدم الشرعية بغض النظر عمن يتضرر”، في الوقت الذي تزداد فيه التحركات الرافضة لحزب العمال الكردستاني ومنظمة بي كاكا الإرهابية، إذ تستمر لليوم التاسع والعشرين بعد المئة احتجاجات الأمهات التركيات أمام مقر حزب الشعوب الديمقراطي في ولاية ديار بكر، من أجل الكشف عن مصير أبنائهن المختطفين لدى منظمة بي كاكا الانفصالية.

الحادثة الأخيرة لأكرم إمام أوغلو، أدت إلى ملاسنة وتهديد واضح من وزير الداخلية سليمان صويلو، بقوله: “ليتك مررت خلال زيارتك لديار بكر على الأم هاجيرة (سيدة تركية تعتصم أمام مبنى حزب الشعوب الديمقراطي بعدما اختطف تنظيم “ب كا كا” ولديها)، واستمعت منها كيف اختطف الإرهابيون أحد أولادها وأعدموا الآخر، أم أن مسؤولي التغطية الإعلامية لم يلقّنوك هذا الأمر، عليك الالتفات إلى أعمالك)، مشيراً إلى أنه سينال ما يجعل حاله رثاً فيما إذا استمر بإقحام نفسه بشؤون خارج صلاحياته. وجاءت تصريحات صويلو بعد أن عبّر رئيس بلدية إسطنبول عن انتقاده لإجراءات الحكومة، وأن اتهام الأخيرة للمعزولين بدعم الإرهاب؛ مَبْنِي على افتراء، في محاولة واضحة لاستعداء الدولة، حيث كان يشير صويلو في تصريحه إلى تقاعس إمام أوغلو عن القيام بأعماله فيما يتعلق بحادثة غرق المحال التجارية في نفق المشاة بمنطقة أمينونو بإسطنبول العام الماضي، ما تسبب في خسارة اقتصادية فادحة لأصحاب المحال التجارية، بعد اتهام إمام أوغلو هيئة الأرصاد الجوية بعدم التحذير من المنخفض الجوي، الأمر الذي نفته الهيئة. فهي بلا شك تلاسنات لها مدلولاتها السياسية بين الطرفين.

ليست المرة الأولى التي ينتقد فيها أردوغان، إمام أوغلو؛ فبعد قيام الأخير بفصل 1310 موظف وموظفة ينتمون لحزب العدالة والتنمية من وظائفهم في بلدية إسطنبول الكبرى بشكل تعسفي؛ قال أردوغان في الاجتماع السابق؛ لرؤساء البلديات الكبرى في المجمع الرئاسي بالعاصمة أنقرة: تابعنا بحزن الأحداث التي وقعت في بعض البلديات التركية خلال الأشهر الأخيرة، مضيفاً: “عندما وصلنا إلى منصب رئاسة بلدية إسطنبول، لم نُزح أي موظف من موظفي الفترات السابقة عن عمله، وأنه لا يمكن بناء سياسة الخدمة على أكتاف الأشخاص المتضررين، إن أكبر مساهمة لنظام الحكم الرئاسي هي تحقيق هيكلية قائمة على المصالحة والتضامن”. وهذا التصريح من رئيس الجمهورية كان انتقاداً لاذعاً لرئيس البلدية المعارض لأردوغان، وأوصل رسالة عدم رضا اتجاه إمام أوغلو.

يبدو أن ما يقوم به أكرم إمام أوغلو، قد يُفسَّر على أنه عملية استفزاز للدولة والحزب الحاكم، وصولاً إلى الصدام معهما عاجلاً أم آجلاً، وتحديداً مع الرئيس أردوغان، بحيث يدفع الأخير إلى الرد عليه بقوة؛ ما سيلفت الأنظار إليه كشخص مظلوم؛ ولا يُستبعد أن يعمد إلى حشد المعارضة وتهييج الرأي العام بدوافع الحفاظ على الديمقراطية ضد أردوغان حال تطور الأمر إلى إقالته من منصبه بشبهات دعم وتضامن مع أشخاص يدعمون الإرهاب، وهي الحادثة التي قام  بها إمام أوغلو مع ثلاثة من رؤوساء البلديات المقالين من قبل الداخلية التركية، تلك الفرضية لم تحدث الآن، لكن أربع سنوات من رئاسة أكرم إمام أوغلو كفيلة بأن تحمل الكثير من الأحداث والمواقف بين الطرفين، وانعكاساتها السياسية والحزبية.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.