المرصد العسكري – 31 يناير 2020

شهدت المؤسسة العسكرية خلال شهر يناير لعام 2020م، عدة تطورات، ونتابعها على النحو التالي:

أولاً: تطورات الأوضاع داخل المؤسسة العسكرية:

1-تسريب اللواء حسن الرويني:

أذاعت إحدى قنوات المعارضة المصرية تسريباً للواء حسن الرويني قائد المنطقة المركزية أثناء ثورة يناير 2011م، وكان معظم كلام اللواء الرويني في ذلك التسريب أثناء حديثه لبعض الضباط والجنود يركز على رسالة مفادها أن الثورة تعني الخراب، وأن الثورة تهدف لهدم الجيش، بالإضافة الي أن اللواء الرويني كان يركز في كلامه أيضاً على تشويه الحالة السياسية برمتها، ومحاولة إقناع الضباط بأن المؤسسة العسكرية هي الأفضل في إدارة الدولة.[1]

تعليق:

تعاملت قيادات المجلس العسكري من أول لحظة من اندلاع الثورة المصرية في 25 يناير 2011م، بخطة محكمة مدروسة حتى تصل في نهاية الأمر إلى إعادة تموضعها مرة أخري وتسيطر على زمام الأمور. وعلى الرغم من أن المؤسسة العسكرية تصرفت بشكل إيجابي في بداية الثورة وكانت عامل ضغط علي حسني مبارك للتخلي عن الحكم لوجود مصالح كانت تبحث عنها قيادات الجيش في أواخر حكم مبارك، إلا أن تلك الخطوات كانت محسوبة بدقة.

وكان من بين الأسباب التي دفعت قيادات الجيش للتعامل بشكل إيجابي مع الثورة في بدايتها:

  1. عدم شعور الجيش بتوجه الاحتجاجات نحوه بشكل مباشر، خصوصاً أنه لم يكن أداة من أدوات النظام لقمع الشعب أو المعارضة، على الرغم من أنه كان حامياً للنظام.
  2. عدم تأييد الجيش للتوريث لأن في ذلك خروجاً على مبدأ الحاكم ذي الخلفية العسكرية بالإضافة لتهديد امتيازات الجيش وتقديره أن توقف الاحتجاجات التوريث فقط.
  3. اتصاف الثورة بالشعبية منذ جمعة الغضب 28 يناير 2011م وسلميتها يعني أنها ليست لفصيل بعينه فكل أطياف الشعب المختلفة شاركت في ثورة يناير.
  4. أن الجيش المصري أسير لصورته الوطنية التاريخية.[2]

كان أعضاء المجلس العسكري، المشكل من 24 قائداً أثناء ثورة يناير 2011م، جميعاً بلا استثناء مع رحيل مبارك من أجل التخلص من قصة التوريث التي كان الرئيس السابق يجهزها لكي يصبح جمال مبارك رئيساً لمصر، ولكن كانت هناك وجهتا نظر داخل المجلس تجاه حراك الثورة.

وجهة النظر الأولي كانت ترى استغلال الحراك للتخلص من مبارك، والثانية كانت ترى أن خروج مبارك في ذلك التوقيت سيدفع الناس للتجرؤ على منظومة الحكم العسكري ويصبح الحراك عادة يقوم بها الشعب في الفترات المقبلة، وهذا سيكون بمثابة تهديد حقيقي للحكم العسكري على المدي القريب والبعيد، وكان رأيهم مواجهة الحراك بالقوة وكان اللواء حسن الرويني من بين من كانوا يتبنون وجهة النظر تلك.

عادة ما تقوم قيادات الجيش بعمل الندوات التثقيفية بشكل عام، ولكن في الفترات التي تشهد فيها البلاد أوضاع خاصة تكثف فيها الندوات للضباط والجنود من أجل توصيل رسائل القيادة للضباط ولحشدهم وتعبئتهم ضد أو مع الأوضاع الجارية. ومن أهم الرسائل اللي كان يتم تداولها في ذلك التوقيت في الندوات التثقيفية هو ما قاله حسن الرويني في حديثه الذي جرى تسريبه وهو أن الثورة تعني الهدم، وأن الثورة تريد هدم الجيش، وهذا نفس أسلوب السيسي في الحديث بعد 2013م، وما يقال للضباط في الندوات التثقيفية حالياً وتحديداً بعد حراك 20 سبتمبر 2019م. وكلن هذا منافياً تماماً للحقيقة فالثوار أثناء ثورة يناير لم تهتف ضد الجيش ولم يكن من أهدافها هدم الجيش، بل هتف المتظاهرون للجيش، وعندما نزل الجيش للميادين في ثورة يناير رحب به المتظاهرون وقفزوا على الدبابات والمدرعات. ويأتي كلام حسن الرويني منافياً تماماً للحقيقة والواقع الذي حدث في ثورة يناير.

جدير بالذكر أيضاً أن المتظاهرين الذين شاركوا في حراك 20 سبتمبر 2019م، لم يهتفوا ضد الجيش المصري، بل هتفوا ضد السيسي فقط، الذي يرون أن إدارته للبلاد هي السبب وراء تدهور الأوضاع داخل مصر بشكل عام وفي كافة النواحي، وأنه هو من نكل بالجميع من المدنيين والعسكريين، وغيّر الصورة الذهنية للجيش الذي كان يحظى على مدار التاريخ بتقدير الشعب واحترامه، حيث لم يكن أداة لقمع الشعب؛ ولكن بالطبع تغير ذلك بعد 03 يوليو 2013م، بسبب إدارة عبد الفتاح السيسي.

2-قاعدة برنيس العسكرية:

افتتح السيسي خلال شهر يناير 2020، قاعدة برنيس العسكرية المصرية بعد تطويرها في الاتجاه الجنوبي الاستراتيجي للدولة المصرية. رافق السيسي خلال الحفل محمد بن زايد ولى عهد أبو ظبي ونائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الإماراتية.[3]

تعليق:

تتواجد داخل الدولة المصرية ما يقرب من 50 قاعدة عسكرية، موزعة على كافة الاتجاهات الاستراتيجية “الجنوبية، الشمالية، الغربية، الجنوبية”.[4]

قاعدة برنيس كانت إحدى القواعد العسكرية المصرية المتواجدة في الاتجاه الاستراتيجي الجنوبي منذ سنوات، فما يقول عنها النظام المصري أنها قاعدة عسكرية جديدة ليست بجديدة كما يزعم، فهي قاعدة عسكرية تم تطويرها فقط، وموجودة منذ سنوات؛ ولكن منذ منتصف 2018 عمل السيسي على تطويرها، تماماً مثل قاعدة محمد نجيب العسكرية التي افتتحها السيسي في غرب البلاد في 2017م، ولكنها كانت المدرسة العسكرية بمدينة الحمام وتم تطويرها فقط وتم تغيير اسمها الي قاعدة محمد نجيب العسكرية.

يركز نظام عبد الفتاح السيسي على تطوير القواعد العسكرية المتواجدة في الاتجاهين الاستراتيجيين الغربي والجنوبي، ولا يقوم بتطوير أو إنشاء قواعد عسكرية في الاتجاه الاستراتيجي الشرقي الذي طبقاً للعقيدة القتالية المصرية على مدار العقود الماضية كان مصدر التهديد لأن العدو كان يأتي من ذلك الاتجاه، ولذلك كانت تحتشد التمركزات العسكرية للجيوش والقواعد في ذلك الاتجاه.  أماكن تلك القواعد العسكرية التي يقوم نظام السيسي بتطويرها في الجنوب والغرب تكشف عن تحول العقيدة المصرية خلال السنوات الماضية بعدم اعتبار “إسرائيل” العدو التاريخي، فمنذ 2013 أصبح العدو لنظام السيسي هو الإسلام السياسي، فنجد السيسي يطور قواعد عسكرية باتجاه الغرب ناحية ليبيا التي يرى أنها مصدر تهديد لـ “الأمن القومي المصري” ولنظامه أيضاً بسبب الفوضى التي تشهدها الأراضي الليبية، حيث كانت الأراضي الليبية من بعد أحداث 03 يوليو 2013م، ملتجئاً لبعض الجماعات المسلحة التي كانت تقوم بأعمال مسلحة داخل الدولة المصرية، والأخرى بالجنوب تجاه السودان التي كانت مرتبطة وقتها بنظام البشير قبل سقوطه، وكان السيسي يري أن نظام البشير حاضناً لجماعة الإخوان، وكان يري أن الحدود الجنوبية كانت معبراً لمرور  المسلحين داخل مصر.

الولايات المتحدة الأمريكية، ليس لديها قواعد عسكرية خاصة بها في مصر، ولكنها تستخدم حاليًا قاعدة قنا الجوية لتقديم الدعم اللوجستي لقواتها الجوية. ولكن ربما إن تطوير قاعدة برنيس بهذا الشكل وفي ذلك التوقيت الذي تشهد فيه المنطقة اضطرابات في عدة مناطق، يمكن أن تكون بمثابة قاعدة تستخدمها القوات الأمريكية، لتأمين مصالحها في المنطقة في الفترة المقبلة.

من وجهة نظري أيضاً انه من أهم أهداف تطوير قاعدة برنيس المطلة على البحر الأحمر بهذا الشكل هو دعم الولايات المتحدة الأمريكية والمحور السعودي الإماراتي لمواجهة الدور الإيراني في منطقة البحر الأحمر وفي منطقة القرن الأفريقي بشكل عام، وأيضاً لتأمين دولة الكيان الصهيوني التي بينها وبين النظام المصري علاقات متميزة، وللحد من وصول الدعم الإيراني لحركات المقاومة في المنطقة، فمنطقة البحر الأحمر تعتبر ممراً هاماً تستغله دولة إيران في دعم حلفائها في المنطقة من حركات المقاومة التي تقاوم دولة الكيان الصهيوني بشكل مباشر .

3-أول ظهور للواء محمد أمين نصر بعد خروجه من المجلس العسكري:

رافق اللواء محمد أمين نصر رئيس هيئة الشئون المالية السابق والذي تمت إحالته للمعاش في حركة يونيو لعام 2019م، ومستشار السيسي الحالي للشئون المالية والمشرف على تنفيذ العاصمة الإدارية الجديدة، مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، أثناء تجوله في المحطة الثالثة للجولة التي يجريها لتفقد موقف تنفيذ الأعمال بالعاصمة الإدارية الجديدة، والتي بدأت في مدينة الفنون والثقافة، برفقة اللواء إيهاب الفار، رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة الذي شارك في الجولة أيضاً.[5]

المرصد العسكري - 31 يناير 2020
تعليق:

يعد هذا هو الظهور الأول للواء محمد أمين نصر رئيس هيئة الشئون المالية السابق بعد خروجه من المجلس العسكري في شهر يونيو من عام 2019م، جدير بالذكر أن السيسي في حركة ديسمبر 2019م، عين بدلاً منه اللواء أركان حرب أحمد بهجت الدمرداش كرئيس لهيئة الشئون المالية.

بعد خروج اللواء محمد أمين نصر من المجلس العسكري، أصبح هناك اثنان فقط من القيادات تم الإبقاء عليهما إلى وقتنا هذا من أعضاء المجلس العسكري الذي كان موجوداً قبيل تولي عبد الفتاح السيسي منصب “رئيس الجمهورية وهم:

1-الفريق محمد فريد حجازي رئيس أركان الجيش المصري حاليا “أمين عام وزارة الدفاع السابق”. والذي من المرجح استبعاده من منصبه قريباً بسبب إخفاقه في وقف العمليات المسلحة في محافظة شمال سيناء، والذي كانت قد أعطيت له مهلة ثلاثة شهور لتطهير سيناء من العمليات المسلحة في ديسمبر 2017م، ولم ينجح في تلك المهمة.

2-اللواء ممدوح شاهين مساعد وزير الدفاع للشئون الدستورية والقانونية.

سياسية السيسي المعتمدة هي سرعة تغيير القيادات العليا داخل الجيش المصري بعكس السياسة التي كانت يتبناها حسني مبارك في الحفاظ على استقرار المؤسسة العسكرية وإبقاء القيادات العسكرية في مناصبها لفترة كبيرة،

فالسيسي يعمل على عدم إبقاء القيادات العسكرية في منصبها لفترة كبيرة حتى لا تكتسب نفوذاً داخل المؤسسة العسكرية قد يؤثر على حكمه في المستقبل، لذلك يعمل السيسي علي عدم إبقاء القائد علي رأس جيش أو منطقة أو هيئة أو سلاح عسكري لفترة أكثر من عامين، وهذه السياسة عمل بها السيسي منذ وصوله مباشرة لكرسي الرئاسة.

فالسيسي عمل منذ اللحظة الأولي على نقل تمركز الحكم من يد المؤسسة العسكرية “حكم المؤسسة” الي شخصه “حكم الفرد” وربما هذا ما يفسر الحركات المتتالية التي يقوم بها السيسي في صفوف القيادات العليا، ولكن من جانب أخر يعمل السيسي على إرضاء القيادات العسكرية التي تخرج من الخدمة أو يتم نقلها لمناصب إدارية ذو مهام محدودة داخل الجيش المصري لذلك نري أن السيسي اعتمد في شهر يونيو من عام 2018م، قانون معاملة كبار القادة الذي أعطي لكل قيادات المجل العسكري سواء الحالين أو المستبعدين امتيازات غير مسبوقة.

4-حوادث سقوط الطائرات:

صرح العقيد أركان حرب تامر الرفاعي المتحدث العسكري للقوات المسلحة خلال شهر يناير 2020م، بأن قائد طائرة مقاتلة قد استشهد. وأشار إلى انه وفى إطار تنفيذ النشاط التدريبي “قادر 2020” للقوات الجوية يوم 2020/1/14 سقطت طائرة مقاتلة بإحدى مناطق التدريب مما أسفر عن استشهاد قائدها وجارى تحديد سبب سقوط الطائرة.

جدير بالذكر أيضاً انه خلال شهر يناير 2020م، لقي صف ضابط محمد إبراهيم الكراف، من قوه الدفعة 157 ضباط صف، مصرعه، وذلك نتيجة انفجار إطار طائرة أثناء تأدية عمله.

تعليق:

الضابط الذي لقى مصرعه في الطائرة الـ F16 هو المقدم هشام حسني، والطائرة تم سقوطها في الاتجاه الاستراتيجي الشرقي أثناء مهمة استطلاع ورصد كان يقوم المقدم هشام حسني فوق الأراضي السيناوية.

حوادث سقوط الطائرات أصبحت متكررة والسبب الرئيس هو عدم التدريب الجيد للأفراد، ليس الهدف فقط أن تحصل على سلاح نوعي الأهم أن يكون لديك أفراد محترفين يجيدوا التعامل مع السلاح النوعي الذي تتحصل عليه، وكان السبب الأهم في أن الجيش المصري يخرج من تصنيف أقوي 10 جيوش في العالم هو قلة تدريب الأفراد.

5-الإعلان رسمياً عن الوحدة” 999 قتال”:

تم الإعلان رسميا ولأول مرة عن الوحدة ” 999 قتال ” التي شاركت في تنفيذ عدد من المهام ضمن المناورة الاستراتيجية ” قادر 2020 “. الوحدة 999 قتال هي وحدة العمليات الخاصة النخبوية للصاعقة خلف خطوط العدو وتنفذ عملياتها في وقتي السلم والحرب، وغير معلن عن العمليات التي نفذتها.[6]

المرصد العسكري - 31 يناير 2020

يتسلح مقاتلو الوحدة بالبندقية الهجومية الأمريكية M4A1، والسويسرية SIG SG-552 Commando المزودة بمنظار من طراز Eo-tech 558 من الفئة Holographic sight مع عدسة تكبير بقوة 3X من طراز G33 لتكوين منظومة التصويب الهولوجرافي الهجينة.

خوذات مقاتلي الوحدة من الفئة MICH طراز Fast-XP من شركة Ops-Core، وتتمتع بوزن خفيف نتيجة استخدام ألياف الكربون والبولي إيثيلين والأراميد، وتوفر الخوذة حماية من المستوى 3A، وتستطيع تحمل الطلقات عيار 9×19 مم بخلاف طلقات البنادق الهجومية في المديات المتوسطة والبعيدة. ومُلحق عليها نظام الرؤية الليلية أحادي الصمام DIANA M40 من شركة Optix ويمكن أيضاً حمله يدويا او إضافته للسلاح.

الدرع الواقي من الرصاص لمقاتلي الوحدة هو من طراز MBC-001 من شركة Mars armor، ويصنف ضمن الفئة” الحاملة للصفائح Plate Carrier “، حيث يوفر حماية بمستويات متعددة بناء على مستوى صفائح الحماية بداخله، بالإضافة لتوفيره حماية لمنطقة الأجناب في جسد المقاتل، ويتمتع بنظام MOLLE ذو تغطية 360° لتسهيل إضافة أي جيوب إضافية للذخائر وأنظمة الاتصالات وغيرها.

ثانياً: العلاقات الخارجية للمؤسسة العسكرية:

1-مصر وليبيا[7]:

شهدت الساحة الليبية خلال يناير 2020م، تطورات عسكرية مهمة، بخصوص التدخل المصري الآن في المعارك التي جرت في محيط العاصمة طرابلس، خلال شهري ديسمبر 2019م، ويناير 2020م، فإن الطيران المصري قام بعمليات استطلاع ورصد أهداف من خلال طيران الاستطلاع الحربي المصري؛ بل وكما نقلت مصادر أن الطيران الحربي المصري قام بشن غارات جوية على بعض الأهداف في محيط مطار طرابلس، بالمشاركة مع الطيران الحربي الإماراتي.

وجدير بالذكر أن شعبة الإعلام الحربي التابعة لخليفة حفتر، نشرت في شهر ديسمبر 2019م، فيديو ظهر فيه مدرعات مصرية جديدة بحوزة “مليشيات خليفة حفتر”. هذه المدرعات هي “تاريير TAG Terrier LT 79” والتي تعد أحدث المشاريع المشتركة بين الهيئة العربية للتصنيع وشركة “The Armored Group” الأمريكية.[8]

هذه المدرعات المصرية الصنع ظهرت لأول مرة في معرض “أيديكس-2018”، الذي أقيم في مصر ولكنها ظهرت في ليبيا خلال شهر ديسمبر 2019م، خلال عرض عسكري لمليشيات “حفتر ” يظهر التجهيزات والمعدات الجديدة التي تحصلت عليها والتي ستستخدمها في المعارك العسكرية. هذه المدرعة لم تدخل تسليح الجيش المصري لأنها جديدة ولا زالت في طور الإنتاج، وضمن مشروعات مصرية لإنتاج عربات مدرعة محلية الصنع.

وفي سياق متصل ذكر موقع “تيك دبكا” الإسرائيلي أن الجيش المصري نقل دبابات T-72 وناقلات جنود مدرعة إلى ليبيا في شهر ديسمبر 2019م، كما وضع سلاح الجو المصري في حالة تأهب لوقف التدخل العسكري التركي في مدينة طرابلس. وقال موقع “تيك دبكا” إن عمليات نقل السلاح جاءت بأوامر من السيسي، يوم الخميس الموافق 19 ديسمبر، بهدف دعم قوات مليشيات خليفة حفتر التي تشن هجوما على العاصمة طرابلس، وقال الموقع أن السيسي أمر الجيش المصري بمحاولة مساعدة ميليشيات حفتر لحسم معركة طرابلس، بعد أن أعلنت أنقرة أنها تدرس نقل قوات عسكرية تركية إلى طرابلس لدعم حكومة الوفاق الشرعية. [9]

 زيارة خليفة حفتر إلى القاهرة التي أجراها أواخر شهر ديسمبر 2019م، واجتماعه بالسيسي جاءت لتنسيق العمليات الجوية التي يقوم بها الطيران الحربي المصري على بعض الأهداف في العاصمة طرابلس، بالإضافة الي تهديد أهداف بعينها تشارك فيها الطائرات الحربية الإماراتية المتواجدة في القواعد العسكرية المصرية وداخل الأراضي الليبية.[10]

لم يتخذ النظام المصري إلي الآن قرار مشاركة القوات البرية المتواجدة في الغرب الليبي في المعارك البرية الدائرة الأن في العاصمة طرابلس، ولكن إطالة أمد المعركة قد تدفع النظام المصري إلى اتخاذ قرار بالمشاركة البرية كما فعل في حسم الأوضاع لصالح حفتر في المنطقة الشرقية، والذي جاء بعد ثلاث سنوات من المعارك في المنطقة الشرقية، واتخذ نفس الأسلوب الذي يتبعه الآن في معارك الغرب: مشاركة جوية أولاً، ثم مشاركة بقوات على الأرض.

تشهد الأوضاع في ليبيا الآن، 2020، تطورات عسكرية هامة على الأرض. حيث تتقدم ميليشيات حفتر مدعومة من مصر والإمارات وروسيا وفرنسا نحو العاصمة طرابلس وتحاول أن تحيط بالعاصمة من كل الاتجاهات، وهناك معارك “كر وفر” متكررة على طريق مطار طرابلس. ومن ناحية أخرى، تبدو قوات فايز السراج متماسكة، وإذا تم صد هذا الهجوم، فالتطورات على الأرض ستختلف. ومن وجهة نظري، يجب أن تتحول قوات السراج من الدفاع الي الهجوم، لأنها أفضل وسيلة الآن لقوات السراج حتى ترغم مليشيات حفتر على العودة الي داخل أراضي الشرق الليبي مرة أخري، وتتحول المعارك الي المنطقة الشرقية؛ ولكن تبقي إمكانيات وقدرات قوات السراج العسكرية هي الحاكمة حتى يتم ذلك التحول في المعارك من الغرب الي الشرق.

التدخل التركي الي الآن محدود، فالدولة التركية أرسلت فقط العشرات من جنودها للداخل الليبي، بجانب بعض المساعدات العسكرية. ومن الواضح أنه لا يوجد أي أفق للحل السياسي، وانسحاب حفتر مؤخراً من روسيا وعدم توقيعه على اتفاقية وقف إطلاق النار مؤشر لذلك، بجانب أن مليشيات حفتر كسرت اتفاق وقف النار الذي تم الإعلان عنه أثناء تواجد خليفة حفتر في روسيا. فالأمور تشير أننا بصدد تصعيد عسكري بشكل أكبر، بين مليشيات حفتر وقوات المجلس الرئاسي.

التوقيت الآن في غاية الأهمية؛ وإذا تأخر التدخل الفعلي بالشكل المناسب الذي يراه الجانب التركي، ربما تقع السراج وقواته في مأزق كبير.

فالجيش المصري والجانب الإماراتي الآن يقومان بإدخال مساعدات عسكرية بشكل أكبر لمليشيات حفتر؛ وقام الجيش المصري خلال شهر يناير 2019م، بمناورة كبري في الاتجاه الاستراتيجي الشمالي والاتجاه الاستراتيجي الغربي، “قادر 2020”. ويقوم بحشد القوات بشكل مكثف الآن في نطاق هذين الاتجاهين الاستراتيجيين قريباً من الحدود الليبية، وهذا يشير الي احتمالية التدخل العسكري البري للقوات المصرية في الداخل الليبي بشكل أكبر الفترة المقبلة، وربما تصريح عقيلة صالح رئيس ما يسمي بالبرلمان الليبي في طبرق أثناء زيارته الأخيرة الي مصر يشير الى ذلك أيضاً، فعقيلة صالح أعلن من داخل البرلمان المصري أنهم قد يضطروا لدعوة الجيش المصري للتدخل في ليبيا.[11]

2-مصر والولايات المتحدة:

التقى الفريق أول محمد زكي، القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع، بالفريق أول كينيث ماكينزى، قائد القيادة المركزية الأمريكية والوفد المرافق له، والذي زار مصر خلال شهر يناير 2020م، في زيارة رسمية استغرقت عدة أيام. أكد “زكي” خلال اللقاء على، اعتزازه بعلاقات الشراكة الاستراتيجية التي تربط القوات المسلحة المصرية والأمريكية في مختلف المجالات، خاصة الدفاعية والأمنية منها، مشيراً إلى استناد تلك العلاقات إلى العديد من الجهود والمواقف لكلا البلدين، كما أكد أهمية تنسيق الجهود والتعاون العسكري بين القوات المسلحة لكلتا الدولتين بما يسهم في التصدي للتحديات المشتركة بالمنطقة.

 وفى سياق متصل، التقى الفريق محمد فريد رئيس أركان حرب القوات المسلحة الفريق أول كينيث ماكينزي، وتناول اللقاء، عدداً من الملفات والموضوعات ذات الاهتمام المشترك في ضوء علاقات التعاون العسكري والتدريبات المشتركة بين القوات المسلحة للبلدين، وعلى رأسها تدريب النجم الساطع 2020، حضر اللقاءات عدد من قادة القوات المسلحة والسفير الأمريكي بالقاهرة.[12]

وفي سياق متصل قال السفير جوناثان كوهين، سفير الولايات المتحدة الأمريكية بالقاهرة، إن حجم المساعدات العسكرية الأمريكية للقاهرة بلغ نحو 50 مليار دولار منذ توقيع اتفاقية كامب ديفيد. وأضاف أن العلاقات المصرية الأمريكية قوية، فيما تعد مصر شريكاً استراتيجياً لأمريكا، في ظل علاقات قوية تمتد لأكثر من 41 عاماً.[13]

وفي نفس السياق، استقبل الفريق عبد المنعم التراس، رئيس الهيئة العربية للتصنيع، خلال شهر يناير 2020م، السفير چوناثان كوهين، سفير الولايات المتحدة الأمريكية بالقاهرة، لبحث آليات تعزيز التعاون المشترك مع الشركات الأمريكية وتبادل الزيارات للتعرف على الإمكانيات والاحتياجات في مختلف مجالات الصناعة.[14]

وفي السياق نفسه، أعلن العقيد أركان حرب تامر الرفاعي المتحدث باسم القوات المسلحة، خلال شهر يناير 2020م، عن قيام 6 من مساعدي أعضاء الكونجرس الأمريكي من الحزبين الجمهوري والديمقراطي بزيارة محافظة شمال سيناء، وذلك في إطار علاقات الشراكة الاستراتيجية بين مصر والولايات المتحدة الأمريكية، في المجالات المختلفة والمساعي المشتركة لدعم السلام والتنمية والتصدي للتحديات الراهنة، وشمل برنامج الزيارة لقاء محافظ شمال سيناء، وتفقد بعض المشروعات الجاري تنفيذها بمدينة العريش في مجال التنمية الاقتصادية، وكذلك زيارة محطة تحلية المياه الجاري إنشاؤها في العريش.[15]

ثالثاً: التسليح:

1- ظهور رسمي لمقاتلات MiG-29M:

خلال شهر يناير 2020م، كان أول ظهور رسمي لمقاتلات MiG-29M متعددة المهام إلى جانب مقاتلات Rafael وF-16 Block 52 / Block 40.

التمويه الرسمي لمقاتلات MiG-29M هو السماوي فقط والمعمم على كامل الأسطول ماعدا أول مقاتلتين تم تسليمهما ضمن أول دفعة من روسيا عام 2017 واللتين حصلتا على التمويه الصحراوي لأغراض التجارب والاختبارات لا أكثر.

المرصد العسكري - 31 يناير 2020

2-مميزات الطائرات Su-35

تتميز مقاتلة التفوق الجوي الثقيلة Su-35 التي من المحتمل ان تنضم مُستقبلا للقوات الجوية المصرية، بحمولتها المتنوعة من مختلف الطرازات من الصواريخ جو-جو وجو-سطح وجو-ارض، متضمنة القنابل والصواريخ الجوالة المضادة للأهداف الأرضية عالية القيمة والمزودة بالرؤوس الحربية الثقيلة والخارقة للتحصينات، ومنها:

–  صاروخ Club-A النسخة 3M14AE المضاد للأهداف البرية، ذو توجيه بالقصور الذاتي ثم القمر الصناعي ويمتلك رأس حربي شديد التدمير يزن 450 كج ويصل مداه الى 300 كم.

– صاروخ Kh-59MK2 جوّال مضاد للأهداف الأرضية ذو توجيه بالقصور الذاتي ثم الرادار النشط مع منظومة كهروبصرية للتعرف على الهدف وزيادة دقة الإصابة مع معدل خطأ 3 – 5 متر ويمتلك رأس حربي خارق للتحصينات شديد التدمير يزن 320 كج او رأس مزود بقنابل عنقودية يزن 283 كج ويصل مداه الى 285 كم وهو ذا سرعة ما دون صوتية ويتم إطلاقه من ارتفاع 200 – 11 ألف متر على سرعة طيران 550 – 1100 كم / س بحد اقصى.

– قنبلة KAB-1500Kr-Pr زنة 1500 كج ذات رأس حربي خارق للتحصينات Penetrator Warhead وباحث تليفزيوني ، ويتم إطلاقها من ارتفاع 1000 – 8000 متر على سرعة طيران 550 – 1100 كم / س ويصل مداها الى 17 كم مع معدل خطأ 4 – 7 متر.

– قنبلة KAB-1500LG-Pr-E زنة 1500 كج ذات رأس حربي خارق للتحصينات Penetrator Warhead وباحث بأشعة الليزر ، ويتم إطلاقها من ارتفاع 1000 – 8000 متر على سرعة طيران 550 – 1100 كم / س ويصل مداها الى 17 كم مع معدل خطأ 4 – 7 متر.

3- الفرقاطة مصرية طراز MEKO-A200

التقطت خلال شهر يناير 2020م، أولى اللقطات للجزء الأمامي من أول فرقاطة مصرية طراز MEKO-A200 ( من أصل 4 فرقاطات ) وذلك قبل وصوله لمرفق التجميع التابع لمجموعة “هاينريش رونر HEINRICH RÖNNER ” لأنظمة وحلول بناء السفن، في مدينة ” بريمرهافن Bremerhaven ” الواقعة شمالي ألمانيا.

وكانت مجموعة رونر قد تلقت -كمقاول من الباطن-عقداً فرعياً من أحواض ” كيل Kiel ” لبناء السفن التابعة لشركة ” تيسين كروب Thyssen-Krupp ” الألمانية للأنظمة البحرية، لبناء 3 فرقاطات MEKO-A200 لصالح البحرية المصرية، بحلول عام 2024، بقيمة تقدر بحوالي 500 مليون يورو للفرقاطة الواحدة، صدّقت عليها الحكومة الفيدرالية. أما الفرقاطة الرابعة فسوف يتم بناؤها في مصر لدى ترسانة بناء السفن بالإسكندرية.

4- المدرعة المصرية ST-100 / ST-500 لدولة الإمارات:

بحسب تصريحات المستشار الإعلامي والمتحدث الرسمي لوزارة الإنتاج الحربي محمد عيد بكر فإنه من المُنتظر قريباً توقيع عقد تصدير المدرعة المصرية ST-100 / ST-500 لدولة الإمارات.

المرصد العسكري - 31 يناير 2020

5- البندقية ARX-160:

خلال فعاليات مناورات سابقة ومن بيانات القوات المسلحة بخصوص العمليات التي تنفذها عناصر الوحدات الخاصة البحرية المصرية، تظهر البندقية ARX-160 مجهزة بقدرة استخدام العيار 5.56×45 مم (في الصورة العلوية) بسبطانة بطول 12 إنش، وغالبا ما يتم استخدامها في حالة الحاجة للقتال في المديات القصيرة، أو المناطق المغلقة (CQB)، سواء بيوت أو سفن في حالة القيام بمهام حق الزيارة والتفتيش للسفن المشتبه بها (VBSS).

والتجهيز الآخر في الصورة السفلية يتم فيه تزويد البندقية بقدرة استخدام العيار 7.62×39 مم وسبطانة بطول 16 إنش، ويتم استخدامها بشكل أكبر في بيئات القتال المفتوحة، والتي يحتاج فيها المقاتل الي الرماية لمدايات أبعد من التي توفرها البندقية وهي مجهزة بالعيار 5.56×45 وبسبطانة بطول 12 إنش.

الميزة الرئيسية لاستخدام بندقية مثل الـ ARX-160 هو قدرة تعديلها بشكل سريع بما يلائم حاجة الأطقم القتالية باختلاف مسارح العمليات وطبيعة المهام، او ما يعرف باسم الـ Modularity، حيث تمنحك هذه القدرة في بنادق الـ ARX-160 وأيضا الـ CZ-807 إمكانية استخدام نفس البندقية ولكن بأعيرة مختلفة، وبأطوال سبطانات متعددة، لتلائم احتياجات المقاتلين، وأيضا بشكل أرخص، حيث لا حاجة لاستبدال البندقية كما هو الحال لدى عائلات أسلحة أخرى.

رابعاً: التدريبات العسكرية:

1-الجيش المصري ينفذ تدريبات بحرية في البحر المتوسط:

أعلن الجيش المصري، خلال شهر يناير 2020م، عن تنفيذ تدريبات بحرية في المياه الإقليمية المصرية بالبحر المتوسط، في ظل تصاعد التوترات على حقوق استغلال احتياطيات الغاز في البحر المتوسط. وجاء في بيان لإدارة الشؤون المعنوية التابعة لوزارة الدفاع المصرية في بيان: “قامت القوات البحرية بتنفيذ عملية برمائية كاملة بإحدى مناطق البحر المتوسط وذلك باشتراك حاملة المروحيات جمال عبد الناصر ومجموعتها القتالية”.

شهد التدريب أيضاً اشتراك القوات الجوية، والذي جاء متمثلاً في اشتراك الهليكوبتر الحديثة طراز (كاموف) وطائرات (الأباتشي) وطائرات (f-16)، إضافة إلى الطائرات طراز (شينوك) واشتراك مجموعات قتالية من قوات المظلات والصاعقة، إضافة إلى مجموعة قتالية خاصة من قوات المنطقة الشمالية العسكرية.

2-تدريبات قادر 2020:

نفذت المنطقة الشمالية العسكرية بالتعاون مع القوات البحرية وعناصر من القوات الخاصة، عدداً من الأنشطة التدريبية في إطار فعاليات المناورة “قادر 2020” التي تم تنفيذها على كافة الاتجاهات الاستراتيجية براً وبحراً وجواً بالتعاون بين كافة الأفرع الرئيسية والتشكيلات التعبوية للقوات المسلحة. حيث قامت وحدات المنطقة الشمالية العسكرية برفع درجات الاستعداد والاصطفاف والتفتيش وتحميل المركبات والمدرعات والتحرك إلى مناطق عملها بالناقلات والسكك الحديدية في إطار خطة الفتح الاستراتيجي وإعادة تمركز كتيبة صاعقة لتنفيذ مهام قتالية خاصة على الاتجاه الاستراتيجي الشمالي.

تعليق:

المناورة الاستراتيجية تمت على مستوى القوات المسلحة بأكملها شاملة الجيوش الميدانية والمناطق العسكرية على مختلف الاتجاهات الاستراتيجية للدولة (الشمالي الشرقي – الغربي – الجنوبي) وبمشاركة الأفرع الرئيسية للقوات المسلحة (القوات الجوية – القوات البحرية – قوات الدفاع الجوي) وباقي الأسلحة والإدارات ووحدات القوات الخاصة من الصاعقة والمظلات والصاعقة البحرية.

وفي إطار تنفيذ المناورة قامت القوات الجوية بإعادة تمركز لطائراتها من مختلف الطرازات ومن مختلف القواعد العسكرية لتقديم الحماية الجوية لكافة العناصر المشاركة في المناورة قادر 2020 على مختلف الاتجاهات، وتنفيذ عدد من طلعات الاستطلاع وتقديم المعاونة النيرانية للعناصر المشاركة في تنسيق تام مع قوات الدفاع الجوي وكذا معاونة القوات البحرية أثناء تنفيذ مهامها.

كما قامت المنطقة الغربية العسكرية بتنفيذ عدد من الأنشطة على امتداد الحدود البرية والساحلية بالتعاون مع الأفرع الرئيسية للقوات المسلحة وقوات حرس الحدود حيث تم رفع درجات الاستعداد القتالي للتشكيلات والقواعد العسكرية مع تنفيذ خطة الفتح الاستراتيجي لعناصر المنطقة الغربية على كافة المحاور والاتجاهات وتنفيذ العديد من المشروعات التكتيكية بجنود بالذخيرة الحية باشتراك عناصر القوات الجوية والدفاع الجوي وكذا تأمين السواحل البحرية والبرية بالتعاون مع القوات البحرية وقوات حرس الحدود.

3- تدريب مرجان16:

انطلقت خلال شهر يناير 2020م، فعاليات التدريب البحري المصري السعودي المشترك، “مرجان-16″، والذي أجريت فعالياته بنطاق قاعدة البحر الأحمر البحرية المصرية، وأستمر لعدة أيام.

تضمن التدريب عقد العديد من المحاضرات النظرية والمؤتمرات التدريبية، وتنظيم معرض لتقديم الأسلحة والمعدات المستخدمة في التدريب، بجانب تنفيذ العديد من البيانات العملية والأنشطة منها تنفيذ عدة رمايات تكتيكية للقوات الخاصة البحرية لكلا الجانبين بمختلف الأسلحة الصغيرة، وكذا تنفيذ إغارة على هدف ساحلي بالذخيرة الحية باشتراك جماعات القناصة.

خامساً: القرارات العسكرية:

1- صدّق الفريق أول محمد زكي وزير الدفاع على الإعلان عن قبول دفعة جديدة من المتطوعين للانضمام لصفوف القوات المسلحة وكذا الأدلاء (قصاصي الأثر) لصالح قوات حرس الحدود اعتباراً من يوم الإثنين الموافق 27 /1 /2020. جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده اللواء سمير خليدى عبد الله مدير إدارة التجنيد والتعبئة.

2-بناء على قرار وزير الدفاع الفريق أول محمد زكي، بدأت مناطق التجنيد في 10 محافظات، إضافة لإدارة التجنيد والتعبئة بحلمية الزيتون، وأقسام التجنيد والتعبئة بالمحافظات غير المتواجد بها مناطق تجنيد وتعبئة، صرف الملفات لراغبي التطوع في القوات المسلحة، وبدأ مكتب مخابرات وأمن حرس الحدود في محافظة أسوان، صرف وتقديم ملفات التطوع لصالح قوات حرب الحدود للعمل كأدلة قصاص أثر، ومن المُقرر أن تستمر صرف الملفات للراغبين في التطوع حتى 5 مارس المقبل، وذلك للحاصلين على الإعدادية العامة وما يعادلها (الأزهرية / المهنية / الرياضية) بمجموع 60% كحد أدنى.

3- صرّح المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف ” تحالف دعم الشرعية في اليمن” العقيد الركن تركي المالكي، أن قيادة القوات المشتركة للتحالف وإلحاقاً لما أعلن عنه سابقاً من مبادرة إنسانية بتاريخ (14مايو 2018م) ستبدأ بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية في جسر الإخلاء الجوي (طائرات الرحمة) من اليمن إلى جمهورية مصر العربية والمملكة الأردنية الهاشمية.

سادساً: اللقاءات والزيارات:

1- في تاريخ 05 يناير 2020م، قام الفريق أول محمد زكي القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع، يرافقه الفريق محمد فريد رئيس أركان حرب القوات المسلحة، وقادة الأفرع الرئيسية وعدد من قادة القوات المسلحة، بتقديم التهنئة لتواضروس الثاني بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية بمناسبة عيد الميلاد المجيد، وذلك بمقر الكاتدرائية المرقسية بالعباسية.

المرصد العسكري - 31 يناير 2020

1- في تاريخ 05 يناير 2020م، استقبل وزير النقل الفريق مهندس كامل الوزير، سفير سنغافورة بالقاهرة دومينيك جوه، وذلك لبحث التعاون بين الجانبين في مجال النقل البحري.

2- في تاريخ 12 يناير 2020م، استقبل اللواء أركان حرب شريف سيف الدين حسين، رئيس هيئة الرقابة الإدارية، وقائد المنطقة الجنوبية العسكرية الأسبق سفير بريطانيا لدى مصر، ووفد مرافق له، لبحث اُطر التعاون مع هيئة الرقابة الإدارية.

3- في تاريخ 13 يناير 2020م، استقبل اللواء محمد سعيد العصار، وزير الدولة للإنتاج الحربي، اللواء خالد شعيب – محافظ مطروح، لبحث موضوعات التعاون القائمة لتطوير المحافظة، وذلك بديوان عام الوزارة، حيث رحب “العصار” بالمحافظ وهنأه على تولى منصبه الجديد، مؤكدا على تطويع جميع الإمكانيات والخدمات بالإنتاج الحربي لصالح تنفيذ العديد من المشروعات بالمحافظة.

4- في تاريخ 19 يناير 2020م، شهد الفريق أول محمد زكي وزير الدفاع ، حفل انتهاء فترة الإعداد العسكري لطلبة الكليات العسكرية والمعهد الفني للقوات المسلحة الدفعات 116 حربية دفعة الفريق صفى الدين عبدالجواد أبوشناف والدفعة 74 بحرية دفعة الفريق أحمد على فاضل والدفعة 89 جوية دفعة اللواء طيار أح سيد كامل عبدالوهاب والدفعة 61 فنية عسكرية دفعة اللواء أ ح دكتور إبراهيم أحمد سالم والدفعة 51 دفاع الجوي دفعة الفريق مصطفى أحمد الشاذلي والدفعة 51 من المعهد الفني للقوات المسلحة دفعة اللواء أ ح محمد فاروق يوسف والدفعة 7 كلية طب عسكري دفعة اللواء طبيب أحمد سامى كريم وتضم الدفعات عدد من الدارسين الوافدين من الدول الأخرى.

5- في تاري 27 يناير 2020م، التقى الفريق أول محمد زكى وزير الدفاع بخريجي الدفعة الأولى من كلية الطب بالقوات المسلحة دفعة المشير محمد عبد الغنى الجمسي.

6- في 29 يناير 2020م، استقبل وزير الدولة للإنتاج الحربي  اللواء محمد سعيد العصار، ووزير الزراعة واستصلاح الأراضي السيد القصير، لبحث تعزيز أوجه التعاون المشترك بين الجانبين، وذلك بديوان عام وزارة الإنتاج الحربي، تم استعراض سبل التعاون القائمة بين وزارة الإنتاج الحربي ووزارة الزراعة واستصلاح الأراضي في مجال تصنيع وتطوير الآلات والمعدات الزراعية الحديثة، حيث تم الإشارة إلى التعاون القائم بين الهيئة القومية للإنتاج الحربي ممثلة في شركة حلوان للآلات والمعدات “مصنع 999 الحربي” ووزارة الزراعة والذي يهدف إلى تصنيع وتوريد عدد 2000  سطارة قمح على مدار ثلاث سنوات  بمعدل 666  سطارة سنويا طبقا لمخطط التعاقد.

7- في 29 يناير 2020م، استقبل اللواء أركان حرب شريف سيف الدين رئيس هيئة الرقابة الإدارية، بمقر الهيئة، أسامة بن أحمد النقلي سفير المملكة العربية السعودية لدى جمهورية مصر العربية، وتناول اللقاء، مناقشة سُبل التعاون المستقبلي في مجالات التدريب بين هيئة الرقابة الإدارية، وهيئة مكافحة الفساد السعودية “نزاهة”.

8- استقبل اللواء محمود توفيق وزير الداخلية، يوم الخميس الموافق 30 يناير 2020م، بمقر وزارة الداخلية الفريق أول محمد زكى وزير الدفاع، والفريق محمد فريد رئيس أركان حرب القوات المسلحة، ووفد من كبار قادة القوات المسلحة لتقديم التهنئة له ولهيئة الشرطة بمناسبة الاحتفال السنوي بعيد الشرطة.

9- في تاريخ 30 يناير 2020م، استقبل خليفه حفتر، قائد ما يسمي بالجيش الوطني الليبي، الكاتب الصحفي مصطفي بكري عضو مجلس وقال بكري، علي حسب بيان صادر عنه، إنه استمع لتقييم المشير حفتر لمجمل الأوضاع الراهنة في ليبيا، ودار بينهما حوار حول أهم القضايا الراهنة، مشيراً إلى أن “حفتر” أعرب عن تقديره للموقف المصري والجهود التي يبذلها السيسي للعمل على حل الأزمة الليبية، وبما يؤكد حق الجيش الليبي فرض سيطرته على أراضي البلاد، منوهًا إلى أن اللقاء تناول أيضاً الموقف من مقررات برلين والتدخل التركي ودعم المليشيات الإرهابية وغيرها من القضايا.

سابعاً: البيانات والتصريحات:

1-بعث الفريق أول محمد زكى وزير الدفاع ببرقية تهنئـة لتواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية بمناسبـة عيد الميلاد المجيد.

2-نشرت الصفحة الرسمية للمتحدث العسكري العقيد أركان حرب تامر الرفاعي، على فيسبوك، السبت، فيديو لاستعدادات القوات المسلحة لتنفيذ المرحلة النهائية من المناورة (قادر 2020)، بمشاركة الأسلحة المنضمة حديثا للقوات المسلحة، وذلك في إطار خطة التدريب القتالي لها.

3-قال الفريق عبد المنعم ألتراس، رئيس الهيئة العربية للتصنيع، إن الهيئة كيان صناعي وطني تعمل على تنفيذ توجيهات الدولة المصرية، ومسخر كل إمكانياتها لذلك، بكامل مصانعها الـ 12 المتخصصة في العديد من المجالات عبر اللجنة العليا التي تضع السياسات الخالصة بها برئاسة السيسي، مشيرا إلى أن الهيئة تتواصل مع جميع المراكز البحثية والجامعات وكل ذي صلة بالبحث وعلى الاستعداد نحو التعاون لإنجاز أي مشروع صناعي أو فكرة نحو النور وفي القلب منها رؤى وأفكار العالم وخبير الطاقة هاني النقراشي، بشأن الطاقة الشمسية الحرارية ولكن بالدراسة والمراجعة على كافة المستويات.

4-أكد السفير بسام راضي، المتحدث باسم السيسي، على ضرورة حل الميلشيات الموجودة حاليا في ليبيا والتعامل مع الجيش الوطني الليبي باعتباره القوة الشرعية النظامية المعترف بها كقوة أساسية منوط بها حفظ الأمن في القطر الليبي كله.

5-وجه السيسي، تحية وتقدير لكافة قيادات وأفراد القوات المسلحة. وقال السيسي، في رسالته:

«بالأصالة عن نفسي وعن أبناء الشعب المصري، أتوجه لقادة وأفراد قواتنا المسلحة الباسلة بأسمى آيات الإعزاز والتقدير على المستوى المتميز لمؤسستنا العسكرية التي ضرب أفرادها أروع أمثلة البطولة والفداء في أداء مهامهم القتالية والتنموية للوطن، وذلك في ظل ظروف بالغة التعقيد سياسياً وعسكرياً واقتصادياً واجتماعيًا ومعنوياً مرت بها مصر في السنوات الأخيرة.

6-كتب الكاتب الإماراتي عبد الخالق عبد الله في تغريده بموقع “تويتر”: “إذا لم يتمكن الجيش الوطني الليبي من حسم معركة طرابلس قريبا، فالجيش المصري وحده قادر خلال 24 ساعة من حسم معركة طرابلس وإنهاء معاناة سكانها وتحريرهم من سيطرة مليشيات مسلحة وأخرى إرهابية تسيطر على قرار حكومة الوفاق الفاقدة لأي شرعية”.

7-توجه الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، إلى مصنع مهمات السكك الحديدية “سيماف”، في زيارة رافقه خلالها الفريق كامل الوزير، وزير النقل، والفريق عبد المنعم التراس، رئيس مجلس إدارة الهيئة العربية للتصنيع، وعدد من المسئولين. وأكد الفريق عبد المنعم التراس، رئيس الهيئة العربية للتصنيع، خلال الجولة، أنه بحلول أكتوبر ٢٠٢٠ سيصبح لدي مصر مصنع على أعلى مستوى، يضاهي أفضل المصانع العالمية، وذلك مع إتمام أعمال التطوير التي تجري في مصنع سيماف. وأشار الفريق التراس إلى أن الروح المعنوية لدى عمال المصنع مرتفعة جداً حالياً، ويملؤهم الحماس لمضاعفة العمل وزيادة الإنتاج، والارتقاء بالمنتج النهائي، لتغطية الاحتياج المحلي، وفتح فرص للتصدير إلى الأسواق الخارجية. 

ثامناً: الفاعليات العسكرية:

1-تصدر وسم (#دم_جنودنا_مش_للبيع) خلال شهر يناير 2020م، ضمن قائمة الأكثر تداولاً عل موقع تويتر في مصر، بنحو 20 ألف تغريده، وغرد الناشطون عبر الوسم رافضين توريط الجيش المصري في حرب بليبيا، مذكّرين بما فعله الرئيس المصري الراحل جمال عبد الناصر الذي أنهك الجيش في حروب باليمن وغيرها. كما تساءلوا عن الغرض من التدخل لدعم طرف في الصراع الليبي على حساب طرف آخر.

2-وقع جهاز الرياضة للقوات المسلحة والمجلس الدولي للرياضة العسكرية عقد تنظيم بطولة كأس العالم العسكرية الثالثة لكرة القدم (مصر 2021) التي تعد أول بطولة كأس عالم عسكرية في نسختها الجديدة تقام بالقارة الأفريقية.

3-نشر العقيد تامر الرفاعي المتحدث العسكري، أغنية جديدة إهداء من القوات المسلحة المصرية للشرطة المصرية، عبر حسابه الرسمي على فيس بوك. وكتب المتحدث العسكري: “أغنية (سلام وتحية) إهداء من الجيش المصري إلى الشرطة المصرية”.

4-نظّمت الأكاديمية الطبية العسكرية، المؤتمر السنوي لقسم القلب، بالتعاون مع الجمعية المصرية لأمراض القلب، وبمشاركة نخبة من الأساتذة والخبراء المصريين والأجانب المتخصصين في مجال طب القلب بالقوات المسلحة والجامعات المصرية، خلال الفترة من 29 لـ 31 يناير 2020م. 5- يستضيف المركز الطبي العالمي التابع للجيش المصري، الخبير الفرنسي د. تيري دو بيري، خبير علاج حالات أورام الكبد والقنوات المرارية وأورام الرئة والكلى والعظام بواسطة الأشعة التداخلية، خلال الفترة من 6 – 8 فبراير 2020.


[1] التسريب الكامل لعضو المجلس العـسـكري اللواء حسن الرويني، تسريب مكملين، الرابط

[2] قراءة في كتاب العلاقات المدنية – العسكرية والتحول الديموقراطي في مصر بعد ثورة 25 يناير، نون بوست، تاريخ النشر 03 يوليو 2016م، تاريخ الدخول 10 سبتمبر 2018م، الرابط

[3]  السيسي يشهد افتتاح قاعدة برنيس العسكرية بحضور الشيخ محمد بن زايد، اليوم السابع، تاريخ النشر 15 يناير 2020م، تاريخ الدخول 31 يناير 2020م، الرابط

[4] الجيش المصري: التكوين وخرائط الانتشار، دراسة كنت كتبتها منذ عام ونصف، وكنت ذكرت بها كل القواعد العسكرية المتواجدة داخل الدولة المصرية، الرابط

[5] مدبولي يتجول في مدينة الفنون والثقافة بالعاصمة الإدارية، الوطن، تاريخ النشر 04 يناير 2020م، تاريخ الدخول 31 يناير 2020م، الرابط

[6] الإعلان رسميا ولأول مرة عن الوحدة” 999 قتال” التي شاركت في تنفيذ عدد من المهام ضمن المناورة الاستراتيجية” قادر 2020 “.، شبكة الأخبار، تاريخ النشر 12 يناير 2020م، تاريخ الدخول 31 يناير 2020م، الرابط

[7] السيسي ودعم حفتر الدوافع والوسائل، محمود جمال، المعهد المصري للدراسات، الرابط

[8] ظهور أسلحة مصرية لأول مرة على أراضي ليبيا.. هل تحدث مواجهة بين مصر وتركيا على الحدود الغربية؟، روسيا اليوم، تاريخ النشر 11 ديسمبر 2019م، تاريخ الدخول 17 يناير 2020م، الرابط

[9] موقع إسرائيلي: الجيش المصري ينقل دبابات ومدرعات إلى ليبيا لمنع التدخل التركي، ترجمة ترك برس، تاريخ النشر 21ديسمبر2019م، تاريخ الدخول 17 يناير 2020م، الرابط

[10] وسائل إعلام مصرية: حفتر يزور القاهرة خلال ساعات، العربية نت، تاريخ النشر 30 ديسمبر 2019م، تاريخ الدخول 14 يناير 23019م، الرابط

[11] صور.. عقيلة صالح من منصة البرلمان: قد نضطر لدعوة الجيش المصري للتدخل في ليبيا، اليوم السابع، تاريخ النشر 12 يناير 2019م، تاريخ الدخول 15 يناير 2019م، الرابط

[12] “النجم الساطع” والشراكة الاستراتيجية تتصدر مباحثات وزير الدفاع ورئيس الأركان بقائد القيادة المركزية الأمريكية، بوابة الأهرام، تاريخ النشر 27 يناير 2020م، تاريخ الدخول 31 يناير 2020م، الرابط

[13] جوناثان كوهين: 50 مليار دولار حجم المساعدات العسكرية لمصر منذ اتفاق كامب ديفيد، بوابة الأهرام، تاريخ الدخول 28 يناير 2020م، تاريخ الدخول 31 يناير 2020م، الرابط

[14] رئيس «العربية للتصنيع» يبحث مع سفير أمريكا التعاون بمجالات الصناعة، أخبارك، تاريخ النشر 28 يناير 2020م، تاريخ الدخول 31 يناير 2020م، الرابط

[15] وفد من الكونجرس الأمريكي يزور شمال سيناء.. ويشيد بجهود مكافحة الإرهاب، الوطن، تاريخ النشر 22 يناير 2020م، تاريخ الدخول 31 يناير 2020م، الرابط

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.