تركيا لأوروبا: لا يمكننا استضافة المزيد من طالبي اللجوء

قال نائب الرئيس التركي، فؤاد أوقطاي، إن تركيا ليست في وضع يمكّنها من استضافة المزيد من طالبي اللجوء في حال حدوث تدفق من طرف محافظة إدلب السورية، وعلى أوروبا أن تفهم ذلك. في تصريحات لقناة بلومبرغ الأمريكية، على هامش مشاركته في منتدى “أمبروسيتي” في مدينة تشيرنوبيو، شمالي إيطاليا. ولدى سؤاله عمّا إذا كانت هناك موجة هجرة جديدة من الجانب السوري، قال: مع الأسف، نعم، ولكننا في تركيا نبذل جهودًا حثيثة من أجل تأسيس السلام في المنطقة. وأوضح أن منطقة آمنة خالية من الإرهابيين في إدلب جرى تأسيسها من أجل المدنيين، من خلال المباحثات مع إيران وروسيا في إطار مسار أستانة وبعدها سوتشي، ولكن هجمات النظام السوري في المنطقة تسببت بمقتل عدد كبير من المدنيين. وبيّن أوقطاي، أن أوروبا ركّزت بشكل كبير على مشاكلها ونسيت أزمة اللاجئين. وقال: على أوروبا أن تفهم بأن تركيا ليست في وضع يمكّنها من استضافة مزيد من طالبي اللجوء في حال حدوث تدفق من طرف إدلب. وأنه يتعين على أوروبا مواجهة هذا الخطر، فتركيا غير قادرة على تحمل هذا العبء بمفردها.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.