دبلوماسي تركي: علاقتنا مع ألمانيا عادت لطبيعتها ونطمح في دفعها للأمام

قال السفير فاروق قايماقجي، نائب وزير الخارجية التركي، رئيس شؤون الاتحاد الأوروبي، إن العلاقات بين بلاده وألمانيا عادت لطبيعتها بالمعني الحقيقي، مشيرًا إلى أن هذا لا يكفي وأن لديهم رغبة في دفعها للأمام، وشدد على أن تحسن العلاقات الثنائية بين البلدين وتطورها، أمر في غاية الأهمية بالنسبة لحقوق الأتراك الذين يعيشون بألمانيا، ومصالحهم، ووضعهم، فضلا عن أهميته بالنسبة لثقل تركيا بأوروبا. وأوضح أن هذا العام شهد زيادة تقدر بـ 26% في أعداد السياح الألمان القادمين لتركيا، مشيرًا إلى أنهم يتوقعون وصول هذا الرقم إلى 30% بحلول نهاية العام. في السياق ذاته لفت قايماقجي إلى أن الفترة المقبلة من الممكن أن تشهد ارتفاعًا في العلاقات التجارية بين برلين وأنقرة، مشيرًا إلى أن هناك عنصران مهمان سيكون لهما تأثير كبير في ذلك؛ هما تحديث الاتحاد الجمركي مع الاتحاد الأوروبي، وتحرير التأشيرات للأتراك في منطقة شنغن.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.