لقاء فلسطيني تركي يبحث التعاون الاقتصادي

بحث السفير التركي لدى فلسطين ايكوت رندا، مع وزير الاقتصاد الفلسطيني، خالد العسيلي، سبل تعزيز التعاون الاقتصادي، ورفع حجم التبادل التجاري من خلال الاستيراد المباشر، والتعاون الثنائي في مجال المناطق الصناعية. وأكدا بذل مزيد من الجهود لتطوير العلاقات الاقتصادية والتجارية، وإقامة شراكات بين رجال الأعمال الفلسطينيين والأتراك وتنظيم زيارات متبادلة. وارتفع حجم التبادل التجاري بين تركيا وفلسطين، 771٪، خلال الفترة الممتدة من 2005 إلى 2015، وذلك نتيجة اتفاقية التجارة الحرة المبرمة بين الطرفين عام 2004، وفق تصريحات في مارس/آذار 2016، لمجلس المصدرين الأتراك، من 9.4 مليون دولار في عام 2004، إلى 82.2 مليون دولار في 2015، لتحتل تركيا المركز الرابع بين الدول المصدرة لفلسطين بعد إسرائيل والأردن وإيطاليا.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.